كيف تحمي نفسك عند الاعتقال أو التحقيق

كيف تحمي نفسك عند الاعتقال أو التحقيق
 
جمال عيد
الخميس, 06 فبراير 2014 17:23

حد ضامن يمشي آمن. أو مأمن يمشي فين ،، نجم [نصائح قانونية مفيدة ، في حالة القبض والتحقيق والسجن ! أيام سودة]

نحن نعيش أيام أسود من قرن الخروب ،، ربما القادم أخطر ، والأجمل ايضا.

وبما أنك تقرأ هذه النصائح ، فأنت إما لم يقبض عليك بعد ، أو انك من رجال ورموز مبارك المسجونين (سمعت والله أعلم ان عندهم انترنت ، لكن مش واثق من المعلومة).

لنبدأ :

أولا : كيف تُصعب القبض عليك بسبب الكتابة على الانترنت ؟

·         اذا كنت تكتب على الانترنت بشكل عام ( فيس بوك ، مدونات ،تويتر ، مواقع اخبارية ،، ) حاول قدر الامكان أن تبتعد عن الشتائم ، وليس معنى هذا ان تكف عن النقد ، بل انتقد وبشكل حاد ” فهم يستحقوا” لكن ابعد عن كلمات تعتبرها أنت شتيمة ، حتى لو كان يستحق طالما ليس عندك دليل ( ابن كذا ، معرص ،حمار ، فاسد ، مرتشي ،،، الخ ) لكن ممكن تقول ( فاشل ، مستبد ، سيئ ، ديكتاتور ، محدود القدرات ، أحسن له يقعد في بيته ،،،،) وبشكل عام حاول ان يأتي كلامك في سياق الرأي ، يعني حاول تكتب قدر الامكان ( رأيي ، اعتقد ، أفتكر ، أنا شايف ،، ) وطبعا ابعد عن التعميم قدر الامكار (  يعني مينفعش لما تهاجم محامي تقول : كل المحامين ، او المحامين المصريين كذا  ،، بس تقدر تقول : فيه محامين كذا ، فيه شويه محامين كذا ، بعض المحامين كذا  ،، أعتقد وصلت.

ثانيا: كيف تصعب القبض عليك في الشارع أو المظاهرة أو القهوة ؟

واحد حيقول ، هو ممكن يتقبض علينا على القهوة أو الشارع ؟

للأسف ايوه ! مش بقولك ايام سودة ، فعلا فيه 10شباب مقبوض عليهم عشان دردشوا على القهوة (اكتب على جوجل معتقلي القهوة)  ثم في الايام اللي الأم تبلغ عن ابنها والزوج يتحول لمخبر على زوجته ،، مفيش حاجة مضمونة.

اذا كنت في مظاهرة أو رايح مظاهرة ، لا يجب ان يكون معك أسلحة ، أو أدوات حادة ، او لافتات فيها شتيمة ، واذا لم تكن المظاهرة مسموح بها ( يعني بدون اذن قانوني)  فلا تحمل لافتات اصلا ولو فاضية ،، ويفضل ألا تحمل مبالغ مالية كبيرة ( ده بافتراض ان معاك فلوس أصلا)  وارتدي ملابس مريحة ، تفيد في حالة الجري  وفي حالة البقاء بها عدة ايام لو اتقبض عليك. وفي كل الاحوال استعد بحجة أو سبب لو اتقبض عليك تقول كنت رايح المكان كذا ، او اشتري كذا ، او بزور فلان أو راجع من عند ترتان ،، المهم تكون ذكي ومقنع.

بصراحة حاول الا تستفز رجال الشرطة في الشارع  خصوصا اذا كان في وقت استقطاب سياسي أو قرب ميدان او شارع فيه مظاهرة ، لأن مش كلهم سفاحين ( شفت ازاي انا لم أعمم) ثم لن تستفيد من استفزازه أو اثارة عداءه ، المشكلة مع الكبار والمسئولين اللي في ايديهم القرار وضد الاصلاح ، مش ضابط الشرطة اللي في الشارع.

على القهوة ” عارف انه صعب ، بس البلد مليانة مخبرين”  لو كنت معارض عايزين يثبتوا عليك تهمة ، ولو كنت مؤيد أو مهلل أو منافق، عايزين يطمئنوا انك لم تتغير ، او يمسكوا عليك ملف ينفع وقت لزوم )  فلا تتكلم بصوت عالى جدا في السياسة ، ولا تتحدث عن اسرار ، والمهم لا تذكر اسماء اخرين من اصدقائك أو معارفك ،، وايضا  بلاش تفضل تبص حواليك ، وتوشوش زميلك او صاحبك كل شويه ،، وتذكر ان مش كل المخبرين لابسين بالطو بيج أو عاملين خرم في الجرنان ،، بعضهم ممكن يبقى القهوجي أو بنوته شبه  شاكيرا ، وممكن يكون مرشح لوزارة ، وممكن يكون اي حاجة ،، امشي عدل يحتار حبيب العادلي وتلاميذه فيك.

ثالثا : لو اتقبض عليك ، تعمل ايه مع الشرطة ؟

سواء وافقت أو قاطعت أو قلت لأ للدستور ، فقد أصبح دستور مصر ، وحاول دائما تتذكر المادة 54 ، فهي مهمة جدا ، واهم ما فيها

مادة 54 من الدستور : (ويجب أن يُبلغ فوراً كل من تقيد حريته بأسباب ذلك، ويحاط بحقوقه كتابة، ويُمكٌن من الاتصال بذويه و بمحاميه فورا، وأن يقدم إلى سلطة التحقيق خلال أربع وعشرين ساعة من وقت تقيد حريته. ولا يبدأ التحقيق معه إلا في حضور محاميه ،،،، )

 احفظها . وباختصار وبشكل مهذب ، اطلب معرفة اسباب القبض عليك ، ولا توقع على اي ورقة  غيرها في الشرطة ،، مرة اخرى لا توقع على اي ورقة في قسم الشرطة ، ولا تتنازل عن حقك في اجراء تليفون تبلغ فيه صديق ، او محامي أو اسرتك ،، ورفضك التحقيق في الشرطة أو التوقيع على اي ورقة هو حق لك.
واذا  ضربوك أو اعتدوا عليك “لا قدر الله” ولم يتركوا اثر ( مثل الضرب باللكمات في البطن أو الركلة )  ،، فبالبلدي كده ابطح نفسك عليهم ورد الاعتداء عشان يكون خلال الاشتباك فيه اثر ،، لان ضربك جريمة من الاساس ، وبالتالي لك الحق في اي رد على هذه الجريمة.
حاول تعرف أسماء الضباط وأمناء الشرطة والصولات ، سواء من تعامل معك بشكل محترم وقانوني ، أو من تعامل معك بشكل سافل ،، وخصوصا السفلة ،، سواء عشان تتهمهم باساءة المعاملة أو التعذيب (لاقدر الله) أو على الاقل فضحهم وتجريسهم من خلال الاصدقاء والصحفيين وبتوع حقوق الانسان .

رابعا : النيابة العامة ، وما ادراك ما النيابة العامة !! الكلام الدقيق خلال التحقيق :

معرفش ، مش أنا ، محصلش ، مش فاكر ، ده رأي ، مليش دعوة ، مش بتاعي أو مش بتاعتي !!

هذه الكلمات والاجابات ، هي الاهم في اي تحقيق مع النيابة العامة ، دون تذاكي أو مبالغة ، ودائما الثرثرة والكلام الكتير لن يكون في صالحك ، لانهم سوف يأخذوا من كلامك ليصنعوا اسئلة ، ومن سؤال لاخر ، ونفس السؤال قد يطرح عليك بأكثر من صيغة.

اي حاجة ممكن تدينك ولا دليل انها ملكك ، قول مش بتاعتي (بس مثلا مينفعش تقول ده مش تليفوني أو دي مش اجندتي وفيها معلوماتك أو حاجات مكتوبة بخطك) ،، لكن (لافتة ، بيان ، صورة ، ،،) اي شيئ يدينك ، مش بتاعك.

مهما كانت الشرطة كاتبة ضدك ، قول محصلش ، ومعرفش .

القانون يجرم المعلومة الخطأ او الخبر الكاذب أو الشتيمة ،، لكنه لا يجرم الرأي ،، لكن اذا سألك وكيل النيابة ما رأيك في كذا ؟ قول له : لسه مكونتش رأي ،، أو احتفظ برأيي لنفسي ،،  وطبعا حسب الظرف ومكانتك والمحامين اللي معاك ممكن تقول رأيك في النظام بشكل نقدي ،، لكن لا أنصح بذلك الا اذا كنت عايز تحولها لقضية رأي فعلا وتقلب الترابيزة عليهم ،،،  وعليك ( بتحصل أحيانا).

مرة أخرى لا تتذاكي ولا تثرثر ، ولا تفرط في الثقة في النيابة ،، عادة اعضاء النيابة العامة ، وحتى نيابة امن الدولة افضل  في التعامل واذكي ،، لكنهم ليسوا اصدقائك ، تعامل باحترام وحذر دون ان تفرط في الثقة.

اذكر دائما للنيابة  وانتبه ان يكون قد تم كتابة كلامك ، عما حدث لك من تجاوزات في قسم الشرطة او اثناء القبض ، وهل عملت مكالمة تليفونية ام لا ، هل ابلغوك باتهامك ام لا ، هل طلبت محامي ورفضوا أو وافقوا .

صحيح مش كل اعضاء النيابة ، بس بعضهم ، يسيئ او يحسن معاملتك حسب شهرتك أو حيثيتك في المجتمع وهذه تفرقة !! من حقك التعامل بشكل ادمي لك كل حقوق اي متهم دون تفرقة ، والمتهم برئ حتى تثبت ادانته ،، اذا لم يجعلك تجلس اطلب الجلوس اثناء التحقيق ، ايا كانت الجريمة ،، واذا شخط فيك أو رفض ، ابلغه انك لو كنت وزير متهم أو شخص غني كان سيسمح لك بالجلوس وبالتالي انت بسبب التفرقة فلن تجيب على اي سؤال ، وتلتزم الصمت.

احفظ اسم وكيل النيابة أو رئيس النيابة ، سواء احترم حقوقك وتعامل معك بشكل لائق أم لا ،، فمن حق عضو النيابة الذي يراعي ضميره والقانون ويعامل المتهمين بشكل محترم أن نشكره “رغم انه لا شكر على واجب” ،، وواجب علينا ان اي عضو نيابة يخالف القانون أو يسيئ معاملة المتهم – مهما كان المتهم ، مهما كان فقير ،غلبان ، مؤيد ، معارض ، غني ، متهم بالارهاب ، بالسرقة – كل المتهمين سواء في الحقوق والواجبات ويجب ان يعاملوا بانسانية ،، واذا اخل عضو النيابة بذلك ، احفظ اسمه وقدم فيه شكوى أو شكاوي ، وطبعا افضح التجاوز.

 انتهي الجزء الأول ،، وفي الجزء التاني نتناول : الترحيلات ، السجن ، السجائر ،، الطعام

 

جمال عيد

محامي

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus