الجمعة 24 سبتمبر 2021
توقيت مصر 10:08 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

موراليس يتعهد بـ"العدالة" لأسر ضحايا احتجاجات بوليفيا

رئيس بوليفيا المستقيل
Native
تعهد الرئيس البوليفي السابق، إيفو موراليس، الخميس، بتحقيق العدالة لأسر 10 ضحايا إجراءات أمنية مشتركة بين الشرطة والجيش قرب العاصمة لاباز.
وقال موراليس في تغريدة عبر "تويتر"، إن الأسر قابلته في بوينس آيرس بالأرجنتين حيث مُنح اللجوء، وطلبت تحقيق العدالة للقتلى والمصابين، دون تفاصيل إضافية حول الزيارة.
وأضاف موراليس: "لقد تعهدت بأن لا أرتاح حتى تجري محاكمة حكومة الأمر الواقع على هذه الجرائم وتعويض الضحايا"، ووصف ما حدث بأنه "مذبحة".
وفي 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، اتخذت الشرطة والقوات العسكرية إجراءات صارمة ضد المتظاهرين الذين يدعمون موراليس في حي سينكاتا بإل ألتو في العاصمة، مما أسفر عن مقتل 10 مدنيين وإصابة أكثر من 60 متظاهرًا.
وفي 11 من الشهر نفسه، استقال موراليس في أعقاب مطالبة الجيش له بترك منصبه، حفاظا على استقرار البلاد التي شهدت اضطرابات واحتجاجات بعد إعلان فوزه بولاية جديدة، وهو ما رفضه خصوم الرئيس، واصفين الانتخابات بأنها "مزورة".
واندلعت الاضطرابات في بوليفيا وقتل على إثرها 32 شخصا على الأقل، بعدما اُتهم موراليس بتزوير نتائج الانتخابات التي جرت في 20 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
وفي 12 نوفمبر الماضي، وصل موراليس، الذي يحكم بوليفيا منذ 2006، إلى المكسيك بعد أن منحته اللجوء السياسي، غير أنه غادرها لاحقا إلى كوبا بغرض العلاج، ثم إلى الأرجنتين قبل أيام.
وفي اليوم ذاته، أعلنت جانين آنييز، نائبة رئيس مجلس الشيوخ (الغرفة الثانية للبرلمان)، نفسها رئيسة مؤقتة للبلاد، لحين إجراء انتخابات رئاسية مبكرة خلال 90 يومًا.
واعترفت الولايات المتحدة، بعد يومين، بـ"آنييز" رئيسة انتقالية لبوليفيا. -