الأحد 19 مايو 2024
توقيت مصر 05:43 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

بحكم المحكمة.. بيع ممتلكات محمد الشناوي في مزاد علني

image
محمد الشناوي

كشف وليد عبدالهادي، الوكيل السابق لأعمال محمد الشناوي، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أنه حصل على حكم نهائي برفض الاستشكال الذي تقدم به قائد الأحمر، وأحقيته في الحصول على مليون و650 ألف جنيه، ودفع التكاليف اللازمة لتنفيذ الحكم.
وقال عبدالهادي «المحكمة ستحدد موعدا لبيع ممتلكات الفيلا الخاصة بمحمد الشناوي في مزاد علني، وسيجرى إخبار الحارس الدولي بالأمر، وفي حالة رفضه سيتم إخراج مقتنيات الفيلا، لبيعها في مزاد علني أمام الجميع».
وأضاف: «محمد الشناوي أنهى كل إجراءات التقاضي، وآخر درجات الاستشكال بعد رفض هذا الحكم».
وتابع وليد عبدالهادي: «سأتقدم بإعلان في الجريدة الرسمية لبيع مقتنيات الفيلا الخاصة، وستحدد جلسة للبيع، وأطلب حصولي على مليون و650 ألف جنيه».
وكانت محكمة القاهرة الجديدة قضت برفض الاستشكال الذي تقدم به محمد الشناوي، ضد الحجز على ممتلكاته، بسب تراخيه في سداد مبلغ مليون و650 ألف جنيه، النسبة المقررة لصالح وكيله السابق وليد عبدالهادي، من صفقة انتقاله من بتروجت إلى القلعة الحمراء في عام 2016.
وكانت محكمة القاهرة الجديدة، قد قضت برفض الاستشكال الذي تقدم به الشناوي، ضد الحجز على ممتلكاته، بسب تراخيه في سداد مبلغ مليون و650 ألف جنيه، النسبة المقررة لصالح وكيله السابق وليد عبدالهادي، من صفقة انتقاله من بتروجت إلى القلعة الحمراء في عام 2016.
وأقرت اللجنة الرفض والاستمرار في تنفيذ الحكم الصادر بدفع حارس الأهلي ومنتخب مصر محمد الشناوي، قيمة الغرامة التي أقرتها في الحكم الأول، ورفض الاستشكال الذي تقدم به الحارس.
وطالب وليد عبد الهادي من الحارس وقت انتقاله من بتروجت إلى الأهلي عام 2016، والذي وقع عقدا مدته 5 سنوات، بقيمة 16 مليون جنيه، بالحصول على نسبة عمولة بقيمة 10%، أي ما يعادل 1.6 مليون جنيه، بالإضافة إلى 50 ألف جنيه قيمة الشرط الجزائي.