الخميس 28 يناير 2021
توقيت مصر 14:16 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

لأول مرة "أحمد عمر هاشم" منشدا علي الهواء

أحمد عمر هاشم
أحمد عمر هاشم
 
ألقى الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، قصيدة في حب الرسول الكريم، صلى الله عليه وسلم، في ذكرى مولده الشريف وكذا ردًا على المسيئين له في بلاد الغرب.
وأنشد خلال حواره مع الشيخ خالد الجندي، ببرنامج "لعلهم يفقهون، المذاع عبر فضائية "دي إم سي "، قائلا :
يا سيدي يا رسول الله آلمنا - أن قام غر بدار الكفر عاداكا
وغيره قام في حقد وفي حسد - بالزور والظلم والعدوان آذاكا
هذا و ذاك يريدان الدمار لنا - لا تبق يا رب لا هذا ولا ذاكا
لولا تراجعنا لولا تشرذمنا - ما كان للكفر يغزو عقر دنياكا
كنا أعز عباد الله قاطبةً - كنا أجلّ الورى لما أطعناكا
لكن عالمنا يا ويح عالمنا - قد ضيعوا في زمان الضعف مسراكا
كم أهدروا قيمًا! كم شردوا أممًا! - رحماك مما جنوه اليوم رحماكا
إن فرطت أمتي في دينها حقبًا - فكيف بالله يوم الدين نلقاك؟
يا من أسأت بحقد في مشفعنا - شلت مدى الدهر والتاريخ كفاكا
كيف اجترأت على خير الورى سفهًا - قد بؤت بالخزي ظلامًا وأفّاكا
إن الرسول لنور الكون أجمعه- لكن تعامت عن الأنوار عيناكا
وفي سياق متصل، قال الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، إن نصرة النبي، محمد صلى الله عليه وسلم، ضد المسيئين له لا تكون كمثلها من الأمور المُسِفة والألفاظ البذيئة، مضيفًا أن المسلمون والأئمة والدعاة أرفع من أن يواجهوا هؤلاء بما يتحدثون به.