الثلاثاء 26 يناير 2021
توقيت مصر 18:16 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

وفاة طبيب بالقليوبية متأثرًا بكورونا تاركًا رسالة مؤثرة

الطبيب محمد حشاد
 

توفي الطبيب محمد حشاد، رئيس قسم المبتسرين بمستشفى ناصر العام بشبرا، متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد- 19"، أثناء علاجه للمرضى.

ومن جانبها، كشفت أسماء محمود، صديقة الطبيب، عن أخر ما قاله شهيد الجيش الأبيض بالقليوبية، قبل لحظات من وفاته.

وقال أسماء، عبر منشور لها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك: "محمد حشاد بيقول ادعولي ياجماعة، وأنا مش خايف من حاجة غير من أن حد منكم كتمريض، أو دكاترة أو من أهلي واصحابي، يكون زعلان مني في حاجة، واللي زعلان مني يسامحني، وأكثر حاجه مزعلاني، إني مش عارف أتوضا وأصلي".

وكان مستشفى ناصر العام بشبرا الخيمة، قد نعى، اليوم الثلاثاء، الطبيب محمد حشاد رئيس قسم المبتسرين بالمستشفى.

وأوضح بيان صادر عن المستشفى اليوم، أن الطبيب محمد حشاد، 35 عامًا، ابن قرية نامول بطوخ توفي داخل مستشفى زايد آل نهيان بالدويقة، متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وذكر البيان، أن ذلك حدث خلال أداء واجبه الوطني وتعرضه لمشاكل صحية تمثلت في ارتفاع درحة الحرارة وضيق التنفس، وبالكشف والمتابعة تبين ظهور أعراض الفيروس عليه.