السبت 16 أكتوبر 2021
توقيت مصر 13:46 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

رد دار الإفتاء على تصريحات والد حلا شيحة الغريبة بشأن الحجاب

958937_0
الافتاء
Native


أثار الفنان التشكيلي أحمد شيحا والد الفنانة حلا شيحا، الجدل بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب تصريحاته عن الحجاب، والتي أكد فيها أن الإيمان في القلب والحجاب ليس له علاقة بالله.
وقالت دار الإفتاء ، إن حجاب المرأة المسلمة واجب ديني إذا بَلَغت سن التكليف، فيجب عليها أن تستر كامل جسدها ما عدا وجهها وكفيها، ويجوز لها أن تكشف شيئًا من جسدها غير الوجه والكفين للحاجة أو للضرورة؛ كالكشف عند الطبيب مثلًا.
وأضافت  دار الإفتاء في وقت سابق فى منشور لها عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، أنه لا يشترط أن تكون ثياب المرأة سوداء اللون أو ما يقارب السواد من الألوان القاتمة، بل يجوز للمرأة أن تلبس من أنواع الثياب وألوانها ما تشاء، بشرط أن يستر الجَسَد، ولا يُتَعَمَّد فيه إبراز مفاتن المرأة.
وكان والد حلا شيحة قال خلال لقاء له في برنامج «حروف الجر»، المذاع على محطة راديو «نجوم إف إم»، «خفت على بناتي خوف كبير وقت الإخوان، وارتداء الحجاب بالشكل الشديد، وتغطية الرقبة شئ غريب”.
وتابع: عندما ارتدت حلا الحجاب قلت لها هيجي يوم يتملي قلبك إيمان وتعرفي أن الحجاب مالوش دخل بربنا، ولما رجعت عن قرارها محدش أثر عليها وهي دلوقت مش محجبة وهي قرأت طن كتب علشان تعرف ده”.
وأشار شيحا إلى أن الغرض من الحجاب ليس دينيا ولكن المقصود منه هو أن يتم السيطرة على عقل المرأة، وذلك لأن المرأة هي التي تربي فإذا كان ذلك بسبب تربيتها فذلك يترتب عليه إنتاج جيل مثل قطعان الأغنام والماشية.
وأضاف: أنه كان متوجها إلى الإسكندرية ويسير وأثناء سيره من أمام أحد المدارس، تفاجأ بأن كل البنات المتواجدين بالمدرسة محجبات وعمرهن لم يتجاوز الــ6 سنوات، مؤكدا أن ذلك الأمر متعلق بأن هناك مجموعة كبيرة كانت تريد أن تصدر من خلال السفارات أن مصر كلها ترتدي الحجاب وأن مصر كلها سلفيين وإخوان.