الثلاثاء 18 يناير 2022
توقيت مصر 01:03 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

في الصين

وفاة تلميذة على يد مدرس الرياضيات

0_Newsflash-MathsDeath-05
الضحية
Native
Teads

توفيت طالبة بعد تعرضها للضرب على يد معلمها، بعد أن فشلت في الإجابة على سؤالين في الرياضيات.

واعتدى المدرس "وانج" بالضرب على الطالبة "تشانج" البالغة من العمر 10 سنوات في مدرسة ابتدائية بمدينة قوانديوان بوسط الصين، بعد فشلها في الإجابة على السؤالين.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى 10 سبتمبر الجاري. 

وذكرت صحيفة "تشاينا ديلي" الحكومية، أن "تشانج" تعرضت للضرب على كفيها أربع مرات وأمرت بالركوع لمدة أربع دقائق. وبعد أن شعرت بالدوار، تم نقلها إلى المستشفى من قبل جدتها والمعلمة.
 
ووفقًا لصحيفة "أورينتال ديلي"، فقد تم أيضًا سحبها من أذنيها وضرب رأسها. لكن لم يعثر الخبراء الطبيون على أي جروح، ويجري التحقيق في وفاتها.

وشكلت حكومة مقاطعة "كانج شي" فريق عمل وتم إيقاف المعلم عن العمل، إلى جانب مدير المدرسة.

وقالت جدة الضحية لوسائل إعلام محلية إن لديها أخت توأم في نفس الفصل.

قالت إن تشانج بدت على وشك الإغماء أثناء الضرب. وذكرت الجدة أيضًا أنها كانت خائفة من مدرس الرياضيات الخاص بها، الذي زعمت أنه غالبًا ما كان يعاقب الطلاب بدنيًا.

ولا يوجد قانون في الصين يحدد ما يشكل عقوبة جسدية أو متى وكيف يجب مراقبتها.

وتقدم وزارة التعليم والإدارات المحلية التوجيهات فقط.

ذكرت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينج بوست" العام الماضي، أن المسؤولين في مقاطعة جوانجدونج الجنوبية درسوا تقنين العقوبات شائعة الاستخدام.

وشمل ذلك الوقوف أمام الفصل أو الركض كعقوبة على السلوك، بما في ذلك إلقاء الأشياء الصلبة والدفع وإحداث ضوضاء مفرطة وسرقة الواجبات المنزلية.