الإثنين 17 مايو 2021
توقيت مصر 21:27 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

حقيقة طلاق «كاني وست» و«كيم كارداشيان»

كاردشيان تحلم بروب المحاماة
Native
لم تتوقف أصداء إعلان مغني الراب، كاني ويست، أنه يسعى للطلاق من نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، على الرغم من  حذفه التغريدة التي نشرها عبر حسابه على موقع "تويتر" في وقت مبكر صباح الأربعاء.


ونقلت صحيفة "نيويورك بوست" عن مصدر الأربعاء، قوله: "الآن ليس الوقت المناسب للطلاق. إنهما ذكيان بما يكفي لمعرفة أن ذلك ليس بالمظهر الجيد. ستقدم عرضًا لدعمه، ثم يمكن أن يحدث الطلاق لاحقًا".

وانتشرت شائعات الطلاق بعد أن ادعى ويست (43 عامًا) الذي يعتزم خوض الانتخابات الرئاسية في أول تجمع انتخابي بولاية ساوث كارولينا الأحد، أن زوجته كيم كانت ايريد إجهاض ابنته نورث ويست.

وقال لاحقًا في سلسلة من التغريدات على "تويتر"، إن زوجته البالغة من العمر 39 عامًا حاولت حبسه. وزعم أنه يحاول طلاق كارداشيان لمدة عامين. ولم تسلم حماته كريس جينر من هجومه أيضًا. وشبّه نفسه بالزعيم الإفريقي نيسلون مانديلا.

وأخبر مطلعون أن ثورات ويست هي نتيجة إصابته باضطراب ثنائي القطب. 

وكان مغني الراب كشف لأول مرة عن إصابته باضطراب ثنائي القطب في عام 2019 وقال إنه يجعله "مصابًا بجنون العظمة في كل شيء".

وقالت وكالة "رويترز" إن ويست الذي كان من أنصار الرئيس دونالد ترامب أثار حيرة الناخبين بشأن ما إذا كانت حملته حقيقية أم مجرد حيلة دعائية للمساعدة في بيع ألبومات أو سلع.