الأحد 25 فبراير 2024
توقيت مصر 10:23 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

قبل الوصول لـDNA.. سعاد صالح تكشف طريقة إثبات النسب بدون إجراء التحليل

IMG-20231204-WA0004
سعاد صالح

أكدت الدكتورة سعاد صالح أستاذ الفقه المقارن بـ جامعة الأزهر، أن إثبات النسب من الحقوق الشرعية، التي أوجبها الله، لـ الأبناء على الآباء، والله قال في كتابه: وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا ۗ وَكَانَ رَبُّكَ قَدِيرًا.
وأضافت أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، خلال تصريحات متلفزة، أن إثبات النسب يكون للحفاظ على الطفل والأبناء بشكل عام، وأن إثبات النسب كان يتم بطريقة في عهد الرسول تؤكد أن هذا الطفل من هذا الرجل. 
ولفتت أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إلى أن الطريقة اسمها القياسية، وهي عبارة عن:" قرينة تبين أن قدم الأب متشابهة من الخلف من الطفل المولود، وبهذه الطريقة تبين أن هذا الطفل من هذا الرجل.
وأشارت إلى أن هذه الطريقة الأساس قبل الوصول لـ DNA، وأن الله أنزل آيته الكريمة: وَالَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَاجِهِمْ وَلَمْ يَكُنْ لَهُمْ شُهَدَاءُ شَهَادَةُ أَحَدِهِمْ أَرْبَعُ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ في حالة قيام شخص بالحديث أن هذا الطفل ليس نحله.
كما قالت الدكتورة سعاد صالح، الداعية الإسلامية وأستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن تحليل الـ DNA اختراع علمي، مؤكدة ضرورة تطبيق آيات الله في إثبات النسب، بقولها: وَالَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَاجِهِمْ وَلَمْ يَكُنْ لَهُمْ شُهَدَاءُ فشَهَادَةُ أَحَدِهِمْ أَرْبَعُ شَهَادَاتٍ بِاللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ.
وأضافت أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، خلال تصريحات متلفزة، أن رجال القانون اجتمعوا على أن تحليل الـ DNA صالح لـ الإثبات، وليس صالحا للنفي.