الأربعاء 28 يوليه 2021
توقيت مصر 13:27 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تريزيجيه: رفضت ارتداء قميص "أبوتريكة" وهذا المدرب أذلني وسخر مني

822231_0
تريزيجيه
Native

كشف محمود حسن تريزيجيه، نجم أستون فيلا الإنجليزي، عن كواليس مكالمة محمود الخطيب رئيس الأهلي له بعد الإصابة التي تعرض لها، مشيرا إلى أن السويسري رينيه فايلر كان يسخر من عدم معرفته باللغات الأجنبية عندما كان في صفوف أندرلخت البلجيكي.
وقال تريزيجيه في ضيافة برنامج "البيت الكبير" عبر قناة "الأهلي": "كابتن محمود الخطيب كان أول من اتصل بي للاطمئنان عليّ بعد إصابتي، وقال لي (لما تنزل مصر لازم تيجي نشوفك في بيتك النادي الأهلي)، وكنت سعيدا للغاية عندما جلست معه وأعطاني دَفعة كبيرة للأمام، فهو أسطورة"
وعن أول مباراة رسمية له مع الأهلي، أوضح تريزيجيه: "قرر حسام البدري في 2012 استدعائي لقائمة مباراة الزمالك لتعثر عودة سعد سمير وشهاب أحمد من لندن مع المنتخب الأوليمبي، كنت على يقين أنني سأكون خارج القائمة ولكن البدري استبعد أحمد صديق وقرر الدفع بي، وفي أولى تغييراته لعبت بدلا من محمد أبو تريكة الذي سجل هدف الفوز".
وأضاف: "أبو تريكة على تواصل دائم معي واتصل بي منذ 48 ساعة من أجل الاطمئنان على إصابتي، أتذكر أنه قال لي (محدش ياخد رقم 22 غيرك)، لكني رفضت وقلت له (أنت أسطورة ومينفعش حد ياخد رقمك)، شعرت أن هذا الرقم سيكون حملا كبيرا عليّ، وستضعني الجماهير في مقارنة معه وسيكون صعبا عليّ في بدايتي".
وتابع: "الأهلي رفض احترافي إلى أندية نيس الفرنسي وسيلتك الأسكتلندي ونوتنجهام فورست الإنجليزي، ثم تقدم أندرلخت البلجيكي بعرض مالي مناسب فوافق الأهلي، قبل أن أنتقل لموسكرون براتب أقل، كنت أتقاضى راتبا قليلا في أول ثلاث أعوام من الاحتراف، رغم التزامي بعدة مصاريف، لكني صبرت حتى تحقق حلمي".
وعن فترة لعبه في أندرلخت، حكى تريزيجيه: "فايلر كان ظالمني جدا وكان بيتكلم إنجليزي وفرنساوي وأنا مكنتش أعرف اللغتين، وكان بيتريق عليا ويخلي زمايلي يضحكوا، فقررت أمشي وأروح موسكرون لأني مش جاي من فريق صغير، كانت معاملته سيئة معي وحدث صدام بيني وبينه، فكان سببًا في مغادرتي النادي".
وأوضح: "خرجت من مصر مابعرفش غير هاي وباي، وكنت دايما ماشي بورقة مكتوب فيها عايز آكل أو عايز حاجة ولما أروح لحد أوريهاله عشان أخلص حاجاتي، ودلوقتي الحمد لله بقيت أتكلم انجليزي كويس".
وأتم تريزيجيه قائلا: "وصل لي في يناير 2019 عرض من الخليج براتب 5 ملايين يورو سنويا ولمدة أربعة مواسم، فكرت كثيرا في العرض لكن قاسم باشار رفض رحيلي، ثم طلب إنتر ميلان الإيطالي ضمي وكان أعلى من عرض أستون فيلا، لكني رفضت بعدما طلبوا مني اللعب لمدة موسم مع بارما، لأنني كنت أستهدف الانتقال للدوري الإنجليزي من أجل اللعب في أعلى مستوى".