الأحد 14 أغسطس 2022
توقيت مصر 04:52 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

التحليل الفني للذهب - كيفية تداول الذهب كالمحترفين

216001
الذهب
Native
Teads

يُعد الذهب معدن ثمين وصناعي على حد سواء وينظر إليه على أنه سلعة وعملة. يتم تسعير المعدن الأصفر، كما يشار إليه غالباً، بالدولار الأمريكي ويتم تداوله كأداة مالية في البورصات العالمية.
يستخدم مديرو الأموال المحترفون العديد من المؤشرات الفنية والأساسية والمؤشرات التي تقيس معنويات ومشاعر الأسواق عند تحليل الذهب المتقدم والشامل.
 كيفية تداول الذهب كالمحترفين؟  
يعتبر الذهب من الأصول الآمنة التي ترتفع قيمتها عندما يبحث المستثمرون عن بديل للعملات الأخرى التي تنخفض قيمتها. عندما تنخفض أسعار الفائدة حول العالم، فإن الطلب على العملة التي ستحافظ على قيمتها يوفر خلفية لارتفاع أسعار الذهب. يتم تداول الذهب في الأسواق النقدية وأسواق العقود الآجلة والمستقبلية.
الذهب له سعر فائدة آجل، مثل أسعار الدولار أو أسعار Euribor" Euribor هو اختصار لسعر اليورو بين البنوك". يرتفع سعر الفائدة هذا المسمى معدل GOFO بالنسبة إلى الدولار الأمريكي عندما يرتفع الطلب على الذهب. ورسمياً على سعر العرض الآجل للذهب، GOFO هو سعر الفائدة الذي يكون المساهمون على استعداد عنده لإقراض الذهب مقابل مقايضة الدولار الأمريكي، ويمكنهم استخدام الذهب كضمان وربما دفع سعر فائدة أقل بكثير لاقتراض النقود من خلاف ذلك.
سوف يُقيم المتداولون النقديون ومتدوالي العقود الآجلة والعقود المستقبلية ثلاثة أبعاد توفر لهم رؤية واضحة حول سوق الذهب. وتشمل هذه الأبعاد النظرة الفنية والنظرة الأساسية ومعنويات الأسواق حيال الذهب. 
التحليل الفني للذهب
يحاول مستثمرو الذهب المحترفون تحليل اتجاه أسعار الذهب على المدى الطويل من خلال النظر إلى الرسم البياني الأسبوعي. تتجه أسعار الذهب وتتداول بشكل جانبي مثل أدوات الأسواق المالية الأخرى. وعبر استخدام أدوات تداول مختلفة، يمكنك تحديد ما إذا كان من المرجح أن يتجه السعر في اتجاه صاعد أو اتجاه هابط أو يتداول في نطاق جانبي. 
يتم تداول أسعار العقود الآجلة الأسبوعية للذهب في منتصف عام 2022 بشكل جانبي مائل نحو الانخفاض حسب ما تظهر المتوسطات المتحركة لإغلاق 50 اسبوع وإغلاق 10 أسابيع في الرسم البياني أدناه.


يؤكد الزخم هذا التقييم حيث أن مؤشر الماكد ولّد إشارة بيع متقاطعة، في حين أن المسافة الضيقة بين المتوسطات المتحركة تشير إلى زخم ثابت. يشير المؤشر أيضاً إلى أن الزخم قد يكون جاهزاً للتسارع.
مؤشر الماكد هو مؤشر زخم مفيد للغاية يستخدم متوسط متحرك لتوليد إشارة تقاطع تصف متى يتسارع الزخم الإيجابي والسلبي.
أهمية مؤشرات الزخم في تحليل الذهب
 أكثر مؤشرات الزخم والذي يتم استخدامها غالباً لقياس تقلبات أسعار الذهب هو مؤشر القوة النسبية ( مؤشر RSI). يصف مؤشر الزخم هذا ما إذا كانت الأسعار تتسارع بالنسبة إلى آخر 14 فترة.


بعد بلوغ سعر الذهب ذروة الشراء خلال الأسبوع الذي بدأ في مارس 2022، كان مؤشر القوة النسبية يتجه نحو الانخفاض. (يُمثل مستوى الـ 70 ذروة الشراء ومستوى الـ 30 ذروة البيع)، تشير القراءة الحالية "44" إلى زخم ثابت مع ميل طفيف إلى الجانب السفلي. ينتظر تجار الذهب (المشترون) الآن أن يعبر السوق إلى الجانب القوي من المستوى 50 وفوق المتوسطات المتحركة. سيعطيهم هذا قفزة مبكرة في تحول الزخم إلى الأعلى. 
مفتاح استخدام مؤشر القوة النسبية هو النظر إلى الارتفاعات السابقة لتحديد مدى تسارع الزخم في الماضي. وصل مؤشر القوة النسبية الأسبوعي إلى مستويات 78 في الماضي، مما يعني أن الزخم الإيجابي لا يزال بإمكانه التسارع فوق مستوى ذروة الشراء الـ 70 مع اختراق أسعار الذهب.
مؤشرات الذهب الأساسية
أهم مؤشرين أساسيين للذهب هما اتجاه عوائد سندات الخزانة الأمريكية وما إذا كان الدولار الأمريكي من المرجح أن يرتفع أو ينخفض.
يؤدي ارتفاع عائدات الخزينة أو أسعار الفائدة إلى زيادة تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب غير المحمّل بالفائدة. بطريقة أخرى للنظر إلى الأمر، ونظراً لأن سوق الذهب لا يدفع فائدة أو يقدم توزيعات الارباح للاحتفاظ به كما هو الحال في سوق الاسهم، فإن ارتفاع أسعار الفائدة يجعل الذهب استثماراً أقل جاذبية. على سبيل المثال عندما انخفضت أسعار الفائدة إلى ما يقرب من الصفر كما حدث في 2020-2021 ، أصبح الذهب أصلاً مرغوباً فيه.
بما أن الذهب يتم تسعيره بالدولار الأمريكي، فعندما يرتفع الدولار، فإنه يجعل الذهب أكثر تكلفة لحاملي العملات الأجنبية. وهذا يعني أن أسعار الذهب تنخفض لاستيعاب التكلفة المرتفعة لشرائه بالدولار. العكس هو الصحيح عندما ينخفض الدولار.
العامل الأساسي الثالث الذي يجب مراقبته هو التضخم الاستهلاكي. يُنظر إلى الذهب على أنه تحوط ضد التضخم، والذي يمكن أن يكون ناتجاً عن إجراءات التحفيز الهائلة. عندما ترتفع معدلات التضخم، فإن أسعار الذهب ستعوض الزيادات في سلة السلع أو الخدمات.
معنويات سوق الذهب
هناك عدة طرق لقراءة معنويات السوق داخل سوق الذهب. أحد أفضل المؤشرات هو استخدام تقرير التزام التاجر الصادر عن لجنة تداول السلع الآجلة (CFTC). يساعد هذا التقرير المتداولين على فهم ديناميكيات السوق.
تعرض تقارير COT بيانات الموقع التي يتم الإبلاغ عنها حسب الفئة. يتم إبلاغ هذه المعلومات إلى CFTC من قبل الوسطاء والأعضاء. في حين أنه لا يتم الإبلاغ عن السبب الفعلي لامتلاك المتداول لمركز على الذهب، فإن الخبراء يضعون بعض الافتراضات التي توفر معلومات حول تلك المراكز.
يتم الإبلاغ عن المراكز حسب الفئة. بالنسبة لعقود الذهب الآجلة والخيارات، تشمل الفئات تجار المقايضة، والأموال المُدارة، والأموال الأخرى التي يمكن الإبلاغ عنها. يشمل تجار المقايضة البنوك التجارية والبنوك الاستثمارية وكذلك التجار المتخصصين في الصناعة. تشمل الأموال المدارة صناديق التحوط وصناديق التقاعد والصناديق المشتركة. وتشير الفئات الأخرى إلى تجارة التجزئة. 
لا يعرف موظفو CFTC أسباباً حول اتخاذ تجار الذهب مراكز معينة في الأسواق، وبالتالي لا تؤثر هذه المعلومات في تحديد تصنيفات المتداولين. على سبيل المثال، لا تعرف هيئة تداول السلع الآجلة (CFTC) ما إذا كان تاجر المقايضة يتخذ مركزاً لأجل المضاربةً أم بهدف التحوط من مخاطر آخرى. ما يحتاج الخبراء لتقييمه هو سبب زيادة أو نقصان حجم المراكز (صفقات شراء الذهب) في الأسواق. 
يفترض المتداولون المحترفون أن جميع مراكز المتاجرين في المقايضة تعكس تحوطات من الصفقات التي تتم مع منتجي الذهب ومصافي التكرير. يتم تعويض هذه المراكز مع مراكز المضاربة التي تتخذها الأموال المدارة.
تتخذ الأموال المُدارة مراكز تزودك بمعلومات حول المشاعر. هناك نوعان من المفاهيم التي تحتاج إلى تقييم. الأول هو الاتجاه السائد. إذا أظهرت معلومات COT أن الأموال المُدارة أو الفئات الكبيرة تعمل على زيادة مراكز الشراء، فإن المعنويات تجاه شراء الذهب تتزايد. وعلى العكس من ذلك إن أظهرت المعلومات زيادة تجاه مراكز البيع، فإن المعنويات السلبية في سوق الذهب تتزايد.
المفهوم الثاني هو ما إذا كانت مراكز الشراء أو البيع المفتوحة في الأموال المُدارة آخذة في التوسع. فهذا يدل على أن المعنويات مرتفعة للغاية، ويمكن أن تتراجع الأسعار بسرعة.
الملخص
تتقلب أسعار الذهب أسبوعياً، وعلى المدى الطويل إما أن تتداول ضمن اتجاه أو تتماسك عند نطاق جانبي. هناك العديد من المؤشرات الفنية، مثل مؤشر الماكد ومؤشر القوة النسبية والمتوسطات المتحركة التي يمكن أن تساعدك على تحديد الاتجاه المستقبلي لأسعار الذهب.
بالإضافة إلى ذلك، يستخدم المتداولون المحترفون مزيجاً من التحليل الفني وتحليل المعنويات والتحليل الأساسي لتحديد السعر المستقبلي للذهب.
يمكن أن يشمل تحليل المعنويات تقرير التزام التجار الصادر أسبوعياً عن هيئةتداول السلع الآجلة CFTC
بالإضافة إلى ذلك، سيتتبع المستثمرون المحترفون اتجاه عوائد سندات الخزانة وقيمة الدولار الأمريكي، وهما القوى الدافعة وراء قيمة الذهب.