الجمعة 05 مارس 2021
توقيت مصر 11:21 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مؤثر.. قصة التوأم الذي فارق الحياة بسبب "كورونا"

ارشيف
 

توفي التوأمان إيما وكاتي ديفيس عن عمر يناهز الـ (37 عاما)، إثر إصابتهما بفيروس كورونا المستجد. 

التوأمان ولدتا معا وغادرتا الدنيا بفارق ثلاثة أيام فقط، تماثلان في كل شيء ليس في شكلهما فقط، بحسب ما أفادت "سكاي نيوز"، السبت.

وكانت الشقيقتان التوأمان تعملان ممرضتين في المستشفيات البريطانية، قبل أن تفارقا الحياة بالفيروس القاتل.

وفارقت كاتي الحياة، الثلاثاء الماضى، وكانت تعمل ممرضة في قسم الأطفال بمستشفى ساوثمبتون العام.

وقال متحدث باسم المستشفى إن كاتي لم تكن على ما يرام منذ فترة، قبل أن يتم إدخالها إلى المستشفى، حيث جرى تشخيص إصابتها بفيروس كورونا، وتدهورت حالتها كثيرا حتى توفيت.

وفي جانب يكشف حجم التماثل بين التوأمين، كانت إيما تعاني من نفس الظروف الصحية قبل أن يتم إدخالها إلى المستشفى، وقد لحقت بشقيقتها وتوفيت، أمس الجمعة، متأثرة بإصابتها بعدوى الفيروس.

وكانت إيما ممرضة في قسم جراحة القولون والمستقيم بين عامي 2004 -2013.