الأربعاء 04 أغسطس 2021
توقيت مصر 11:56 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

كيف تعرف إذا كانت "الدودة الشريطية" تعيش داخلك؟

الدودة الشريطية
Native

تعتبر " الدودة الشريطية" من الطفيليات التي يخاف الناس منها خاصة أنها تعيش وتستقر داخل أمعاء الإنسان مسببة الكثير من الأمراض الخطيرة.

وهناك العديد من الخطوات التي يجب أن يلاحظها الإنسان لمعرفة ما إذا كان مصابا بها أم لا، ومن أهم هذه الأعراض: تغير في الشهية، أو إذا كان الإنسان يأكل كميات كبيرة من الطعام بينما ينخفض وزنه، فإنه قد يكون مصابًا بالدودة، كما أن بعض أنواع الدودة الشريطية تسبب أعراضًا شبيهة بتلك الناتجة عن فقر الدم، لأنها تتغذى على فيتامين "ب 12"، وهو أمر خطير لأن الجسم يحتاج إلى هذا الفيتامين لتكوين خلايا الدم الحمراء، أو صعوبة في المشي، أو"تيبس" أو صلابة الجسم، فهذه من علامات فقر الدم، لكنها قد تكون أيضًا مؤشرًا على الإصابة بدودة شريطية.

وبيض الدودة الشريطية يشبه حبات الأرز الصغيرة أو البذور، وإذا فقس، فاليرقات تزحف إلى الأمعاء وتعيش هناك، ما يسبب أعراضا شبيهة بتلك التي تسببها نزلات البرد، مثل السعال.

وللتأكد من الإصابة بالدودة الشريطية من عدمه، فإنه لا بد من الخضوع لاختبار البراز، ولابد من أخذ العلاج المناسب للتخلص من الدودة، لأنها تنمو وتتكاثر داخل الجسم، خاصة أن بعض الديدان الشريطية تنمو لتصل إلى طول 25 قدمًا داخل الجسم المضيف، سواء الإنسان أو الحيوان، وتنتقل اليرقات إلى أجزاء أخرى من الجسم وتصيب أجزاء من الأنسجة، في المخ وفي مناطق أخرى.