الثلاثاء 18 مايو 2021
توقيت مصر 15:08 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

انسحابات من أكبر مؤتمر سنوي للهواتف المحمولة بإسبانيا بسبب كورونا

الملتقى العالمي للهواتف
Native

أثر فيروس كورونا الجديد المنتشر من الصين، على ملتقى عالم الهاتف النقال، وهو أكبر مؤتمر سنوي للهواتف المحمولة، بعد إعلان عدة شركات كبرى الانسحاب من الفعالية هذا العام وسط مخاوف من تفشي الفيروس القاتل.

وذكر موقع "أكسيوس" الأمريكي أن شركات "إريكسون" السويدية للإتصالات، و"إل جي" الكورية الجنوبية للهواتف الذكية و"نفيديا" الأمريكية لتقنيات الشاشات، و"زد تي إي" الصينية للهواتف الذكية، أعلنت انسحابها من المؤتمر السنوي الذي يعقد في برشلونة نهاية فبراير الجاري.

وأشار الموقع إلى أن "إريكسون" هي واحدة من الشركات الثلاث الرائدة في صناعة معدات الإتصالات الخلوية بجانب "نوكيا" الفنلندية و"هواوي" الصينية، كما أنها أحد أكبر المساهمين في ملتقى العالم للهواتف النقالة.

وذكرت الشركة السويدية في بيان أن "إريكسون تقدر ما فعله اتحاد جي إس إم إيه (الذي ينظم الملتقى) للحد من المخاطر، لكن كأحد أكبر الشركات العارضة في الملتقى فإن إريكسون لديها الآلاف من الزائرين يوميا، وحتى إذا كان خطر (التفشي) ضعيفا فإن الشركة لا يمكنها ضمان صحة وسلامة الموظفين والزوار".

وكان اتحاد "جي إس إم إيه" لشركات الهواتف النقالة قد أعلن، أمس الجمعة، توقعه أن يكون تأثير الفيروس على الملتقى "عند أدنى حد"، مشيرا إلى أن انسحاب "إريكسون" سيكون له تأثير على الحضور في المؤتمر.