الجمعة 16 أبريل 2021
توقيت مصر 02:47 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

كبار العلماء بالسعودية:

فر من الوباء فرارك من الأسد بالبقاء في المنزل

كبار العلماء بالسعودية: فر من الوباء فرارك من الأسد بالبقاء في المنزل
 

مع اقتراب شهر رمضان الفضيل أوصت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية عموم المسلمين بالاستعداد لشهر رمضان المبارك بالرجوع إلى الله تعالى ومحاسبة النفس والعزم على الطاعة.

وأضافت في بيان لها نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس"  أن هذا الموسم الكريم، موسم عظيم يستبشر المسلمون بقدومه.

وأوضح البيان أن أجر الصيام في نفسه مضاعف بالنسبة إلى سائر الأعمال، وصيام شهر رمضان مضاعف على سائر الصيام؛ لشرف زمانه، وكونه هو الصوم الذي فرضه الله على عباده، وجعل صيامه أحد أركان الإسلام.

وأشارت كبار العلماء إلى أنه ينبغي لمن يرجو العتق من النار في شهر رمضان أن يأتي بالأسباب التي توصل، إلى ذلك، وهي متيسرة في هذا الشهر الكريم، من إقامة الصلاة فرضها ونفلها، والصيام والصدقة والإحسان وكثرة تلاوة القرآن وذكر الله والاستغفار والتوبة النصوح إلى الله.

وتابعت: إنه مع هذا الاستبشار العظيم بقدوم هذا الشهر المبارك، ومع ما يشهده العالم من جائحة كورونا، فينبغي للمسلمين أن يكونوا مثالاً يقتدى في القيام بعباداتهم مع التقيد التام بالإجراءات الوقائية والاحترازية التي توجبها وتوجه بها الجهات المختصة في بلدانهم والبلدان التي يقيمون فيها؛ فإن الشريعة الإسلامية جاءت بالعبادات المتنوعة دون أن يلحق بمؤديها الضرر أو يتسبب بذلك لغيره.

وأضافت أن الإسلام جاء بالمحافظة على النفس الإنسانية ومصالحها الضرورية والحاجية، قال الله تعالى: ( ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيماً ).

 وشددت في حديثها: وليعلم المسلم أن مبدأ اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية متقرر في الشريعة الإسلامية، قال النبي صلى الله عليه وسلم: ( فر من المجذوم كما تفر من الأسد ).