الأحد 28 نوفمبر 2021
توقيت مصر 04:57 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

رد لاذع من «هيلاري كلينتون» على كاتبة «نيويورك تايمز»

رد لاذع من «هيلاري كلينتون» على كاتبة «نيويورك تايمز»
Native
Teads

سخرت هيلاري كلينتون، وزيرة الخارجية، والمرشحة الرئاسية السابقة من الكاتبة بصحيفة "نيويورك تايمز" مورين داود السبت، بعدما ذكرت أن المرشح الديمقراطي جون بايدت ونائبته التي لم يتم تسميتها بعد يشكلان أول تذكرة رئاسية ديمقراطية من الذكور / الإناث منذ والتر مونديل وجيرالدين فيرارو في انتخابات عام 1984.

إذ يبدو أن الكاتبة نسيت ترشح كلينتون للبيت الأبيض عام 2016 مع السناتور تيم كين. وكتبت على موقع "تويتر": "إما أن تيم كين وأنا كان لدينا هلوسة مشتركة قوية للغاية قبل أربع سنوات، أو أن مورين كان لديها الكثير من الكعك قبل كتابة عمودها مرة أخرى".

واستمر الخطأ لأقل من ساعة قبل أن تصوبه "نيويورك تايمز".

وقالت الصحيفة: "لقد مرت 36 عامًا منذ أن اختار رجل امرأة للترشح لمنصب نائب الرئيس على بطاقة الحزب الديمقراطي، وليس 36 عامًا منذ أن شارك رجل وامرأة معًا على بطاقة الحزب الديمقراطي".

وانقض اليساريون على الفور على الخطأ، حيث عبروا على "تويتر" عن إحباطهم. وقادت الحملة رئيسة مركز التقدم الأمريكي، وحليف كلينتون المقرب، نيرا تاندين.

وكتبت: "إنه أمر محرج حقًا أن تعمل كراهيتهم لهيلاري على محو حدث تاريخي حدث قبل 4 سنوات فقط. من يقوم بتحرير هذا؟". وأضافت: "إن كراهية هيلاري شديدة لدرجة أنه يعمى".

وأضاف المحلل الاستراتيجي الديمقراطي توم واتسون "نيويورك تايمز محطمة".