الثلاثاء 02 مارس 2021
توقيت مصر 04:09 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

قتل نجله والمباحث تكشف تفاصيل الجريمة الغامضة

ارشيفية
 

"كان نفسي يطلع متعلم وأحسن مني هو وأخواته الخمسة، أهو مات وأنا هتسجن".. كلمات قالها الأب وهو عامل بمصنع طوب في أطفيح دفن نجله البالغ من العمر 13 عامًا بعد وفاته، إلا أن الوفاة كان ورائها جريمة اكتشفها الجيران.

وتعود بداية الأحداث إلي تلقي الأب العديد من الشكاوي من جيرانه بسبب سوء سلوك نجله حيث قام بالسرقة أكثر من مرة ، فمرة سرق موبايل وأخري سرق نقود، ولأنها أرياف شعر الأب بالعار وحاول إصلاح نجله عما يفعل فلم يجد الأب أمامه إلا أن يعاقبه بضربه، فقام بضربه بجريدة نخل ولكنه لم يتحمل فمات من كثرة الضرب.

قرر الأب أن يدفن نجله دون أن يعرف أحد حقيقة ما حدث إلا أن الأهالي شكوا وطلبوا منه أن يتوجه إلى الأطباء ربما يتمكنون من إنقاذه وبالطبع اكتشف الطبيب سبب الوفاة وقبضت الشرطة على الرجل الذي اعترف بجريمته.