الأحد 25 أكتوبر 2020
توقيت مصر 18:55 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تفوق الخيال.. تعود للحياة بعد 7 ساعات في المشرحة

تفوق الخيال.. تعود للحياة بعد 7 ساعات في المشرحة
 

في واقعة نادرة الحدوث عادت سيدة للحياة بعد بقائها في المشرحة لساعات، عقب إجراء عملية جراحية، وتأكيد الأطباء موتها سريريا.

وفي التفاصيل التي ذكرتها صحيفة ديلي ستار البريطانية، ظنت أسرة روسية  أنها فقدت الجدة ورحلت لمثواها الأخير، لكنها فوجئت باتصال من المستشفى يخبرهم بأن المتوفية عادت إلى الحياة مرة أخرى أثناء وجودها في المشرحة.

تعود وقائع هذة القصة الغريبة إلى 14 أغسطس الماضي، عندما خضعت الروسية زينايدا كونونوفا، البالغة من العمر 81 عاما لجراحة إزالة انسداد معوي.

وكانت العجوز الروسية قد تم نقلها إلى العناية المركزة، ، بعد إجراء عملية جراحية، حيث  أعلن الأطباء وفاتها سريريا بعد 30 دقيقة متواصلة من الإنعاش، ولكنها لم تستجب.

وأضافت الصحيفة أنه عقب نقل السيدة الثمانينية إلى المشرحة، وإبلاغ الأسرة لتجهيز إجراءات الدفن، ولكن بعد مرور 7 ساعات على وجودها في المشرحة، وفي تمام الساعة الثامنة صباحا، فوجئت عاملة بالمشرحة بوجود جسد "زينايدا" ممدا على الأرض، وعلى الأرجح سقطت أثناء محاولتها الصعود من على طاولة المشرحة.

من جانبه سائق سيارة إسعاف الضجة عندما دخل المبنى واعتقد المسعف أن موظفة المشرحة مجنونة وتتحدث للموتي، لكنه رأى بعد ذلك كيف أمسكت زينايدا بيد المرأة طالبة النجدة.

وقد غطيت السيدة العائدة من الموت بالبطانيات وتم نقلها إلى العناية المركزة واتصل المستشفى بابنة أختها "لتخبرها بالمفاجأة.

وفي النهاية اعترف طبيب الجراحة وطبيب التخدير للأسرة أنهم أرسلوا المسنة الروسية إلى المشرحة بعد ساعة و20 دقيقة من وفاتها، بدلا من ساعتين حسب القواعد المتعرف عليها.