الأربعاء 21 أبريل 2021
توقيت مصر 07:31 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مستشار حكومي سابق:

وفيات كورونا في بريطانيا كان يمكن أن تنخفض إلى النصف

نيل فيرجسون
 
قال عضو سابق في مجموعة علمية تقدم الاستشارات للحكومة البريطانية إنه حصيلة الوفيات بمرض (كوفيد-19) كان يمكن أن تنخفض إلى النصف لو أن إجراءات العزل العام طُبقت قبل أسبوع واحد واحد من فرضها.

وكان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أعلن فرض إجراءات العزل العام في 23 مارس.

وقال عالم الأوبئة نيل فيرجسون - الذي استقال من اللجنة الاستشارية العلمية (SAGE) التي تقدم توصياتها اللحكومة بعد انتهك قيود الإغلاق لمقابلة صديقة - لأعضاء البرلمان إن المملكة المتحدة اتخذت الإجراءات الصحيحة ضد (كوفيد -19) ولكن بعد فوات الأوان.

ويبلغ عدد القتلى الرسمي في برطانيا جراء مرض (كوفيد – 19) أكثر من 40 ألف وفاة، ويرتفع إلى أكثر من 50 ألفًا عندما يتم تضمين وفيات الحالات المشتبه فيها. وسجلت بذلك ثاني أعلى حصيلة قتلى في العالم.

وقال فيرجسون للجنة العلوم والتكنولوجيا بالبرلمان: "كان الوباء يتضاعف كل ثلاثة إلى أربعة أيام قبل إدخال تدخلات الإغلاق. إذن لو أدخلنا إجراءات الإغلاق قبل ذلك بأسبوع، لكنا قد خفضنا عدد القتلى النهائي بمقدار النصف على الأقل".

وتابع: "بينما أعتقد أن الإجراءات، بالنظر إلى ما كنا نعرفه عن هذا الفيروس حينها، فيما يتعلق بانتقاله وفتاكه، مبررة، فإنني أخمن في هذه المرحلة، بالتأكيد إذا قدمناها في وقت سابق، لكان شهدنا عددًا أقل من الوفيات".