الأحد 27 سبتمبر 2020
توقيت مصر 23:20 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

في أول يوم دراسي لها.. مقتل أم بالرصاص أمام ابنتها

الصورة
 

قالت الشرطة الأربعاء، إن طفلة عمرها 10 سنوات من ولاية فلوريدا الأمريكية قتلت والدتها أمام عينيها، عندما كانت تحصل على أول فصل دراسي لها عبر الإنترنت من المنزل.
 
وقتلت والدة الطالبة ماريبيل موراليس-روسادو (32 عامًا) على يد صديقها السابق دونالد ويليامز (27 عامًا) في منزلها في إنديانتاون صباح الثلاثاء خلال هجوم شهدته معلمة الفتاة عبر (Zoom)، وفقًا لموقع tcpalm.com.

"قالت المعلمة إنها سمعت ضجة، وسمعت كلامًا بذيئًا، وأدركت أن هناك مشاجرة، ولكن لا يزال بإمكانها رؤية الطفل عبر الإنترنت، حسبما ذكر قائد شرطة مقاطعة مارتن، ويليام سنايدر.

وكان هذا أول يوم لابنتها في المدرسة في مدرسة وارفيلد الابتدائية. وكان هناك طلاب آخرون يشاركون في المكالمة أيضًا عندما وقع الحادث. 

وأضاف: "قالت المعلمة إنها كتمت زرها حتى لا يسمعه أحد، ثم رأت الفتاة البالغة من العمر 10 أعوام وهي تضع يديها على أذنيها".

قال سنايدر إن شاشة الكمبيوتر الخاصة بالطفل أصبحت مظلمة بعد ذلك بسبب اصطدامها بقذيفة، مضيفًا أنه كان هناك ما مجموعه ستة أطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و 17 عامًا في المنزل في ذلك الوقت.

ويُزعم أن ويليامز واجه صديقته السابقة بشأن مقطع فيديو - ربما نشر على "فيس بوك" - قبل الضغط على مسدس ربما يكون مسروقًا، بحسب المصدر ذاته.

وقال سنايدر: "دخل وواجهها بشيء له علاقة بمقطع فيديو. وبعد ذلك علمنا لاحقًا أن هناك محادثة حول "فيس بوك". 

وفر بالدراجة إلى مغسلة، لكن بمساعدة سائق حافلة، تم اعتقاله بعد حوالي 40 دقيقة من إطلاق النار ووجهت إليه تهمة القتل العمد.

وتم نقل موراليس روسادو إلى مركز لاونوود الطبي الإقليمي ومعهد القلب في فورت بيرس حيث توفيت.

شاهد من هنا..