الثلاثاء 03 أغسطس 2021
توقيت مصر 23:14 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

خيانة وتهديد بفضائح.. تطورات خلاف مي حلمي ومحمد رشاد

855737_0
مي حلمي ومحمد رشاد
Native

عادت المناوشات مرة أخرى بين الفنان محمد رشاد والإعلامية مي حلمي بعد أشهر من طلاقهما، لكن هذه المرة باتهامات بالخيانة وتهديدات بكشف فضائح.
وخرجت مي حلمي، في فيديو نشرته عبر خاصية آستورى على حسابها على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، وقالت: "أنا مذيعة من 5 سنين، لكن من سنتين بالظبط بدأت حياتى تبقى مشاع، من أول ما اتلغى فرحى، وعمرى ما اتكلمت أو قلت أسباب وببعد حياتى الشخصية".
أضافت : "الطلاق تجربة صعبة على أى ست، وميعرفوش أنا اتطلقت ليه، عشان الغدر والخيانة من أقرب الناس ليك"، مستطردة : "فيه كتير وقفوا جنبى ومعايا منهم الإعلامية ريهام سعيد، وسارة الطباخ فعلا ستات جدعة ودعمونى".
بينما قام محمد رشاد، بالتعليق على الأمر من خلال منشور هدد فيه بكشف المستور، قائلًا: "إن الله حليم ستار وإذ ابتليتم فاستتروا والسكوت مش ضعف ولكن اتقي شر الحليم إذا غضب".
وبدأت الخلافات عندما قام الثنائي بإلغاء حفل زفافهما قبل إحيائه بساعات قليلة، وترددت حينها أقاويل تفيد بنقل مي حلمي إلى المستشفى، ومن ثم انتشرت أنباء تؤكد أن إلغاء حفل الزفاف بسبب مشاكل تخص "القايمة".
وبعد عدة أشهر، فاجأ كل من مي حلمي ومحمد رشاد الجمهور بإعلان زواجهما بشكل رسمي، ومن ثم أعلنت مي حلمي مرور زوجها بضائقة مادية من خلال فيديو ظهرت به وهي تبكي.
بعد مرور فترة قصيرة، أعلن الثنائئ الطلاق، حتى خرجت مي حلمي عن صمتها مفسرة أسباب انفصالهما.