الجمعة 22 يناير 2021
توقيت مصر 21:09 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تعرف على محظورات العلاقة الحميمة لتجنب عدوى كورونا

أرشيفية
أرشيفية
 
طالبت كبير المسؤولين الطبيين في كندا بالتوقف عن التقبيل، وارتداء قناع الوجه أثناء ممارسة العلاقة الحميمة لمنع انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد.

قالت الدكتورة تيريزا تام، إن "هناك فرصة منخفضة للغاية للإصابة بـ (كوفيد – 19) من السائل المنوي أو السائل المهبلي، لكن النشاط الجنسي مع شريك جديد يزيد من خطر الإصابة بالفيروس، خاصة عند التقبيل".

لهذا السبب، أوصت بأخذ الاحتياطات، قائلة: "مثل الأنشطة الأخرى خلال كوفيد – 19 التي تنطوي على التقارب الجسدي، هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتقليل خطر الإصابة وانتشار الفيروس".

وخلال الانخراط في العلاقة الحميمة، دعت كبير المسؤولين الطبيين في كندا إلى التوقف عن التقبيل، وتجنب التقارب وجهًا لوجه، وارتداء قناع يغطي الفم والأنف، ومراقبة أي أعراض قد تظهر قبل أي نشاط جنسي.

وتابعت: "إن أدنى نشاط جنسي خطر خلال كوفيد – 19 ينطوي على نفسك وحدك". 

ودعت إلى استخدام الواقي الذكري ومعرفة حالة العدوى المنقولة جنسيًا الخاصة بالشخص وحالة شريكه، والحد من استخدام الكحول لاتخاذ قرارات آمنة.

وتابعت: "من خلال اتخاذ هذه الاحتياطات والبقاء على دراية بالمخاطر التي نتحملها، يمكن للكنديين إيجاد طرق للاستمتاع بالألفة الجسدية مع الحفاظ على التقدم الذي أحرزناه جميعًا في احتواء (كوفيد – 19)".

وتتشابه الأعراض مع قائمة توصيات تم توزيعها على طلاب جامعة جورجيا الأمريكية، تتمثل في "تجنب التقبيل" و"أن يكونوا مبدعين في المواقف الجنسية" حتى يتمكنوا من تجنب الاتصال وجهًا لوجه.

وأضاف الكتيب: "فكر في ارتداء قناع للوجه أثناء ممارسة الجنس. التنفس الثقيل واللهاث يمكن أن يزيد من انتشار الفيروس، ويمكن أن يقلل ارتداء القناع من المخاطر ...".

وتابعت قائمة التوصيات: "أنت وشريكك الجنسي الأكثر أمانًا. مارس الجنس الفردي أو حد من عدد الشركاء الجنسيين لديك".