السبت 28 نوفمبر 2020
توقيت مصر 15:50 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

جريمة شرف جديدة تهز إيران

ريحانة أميري
 

للمرة الثالثة خلال شهر واحد تهز إيران جريمة شرف راحت ضحيتها فتاة تبلغ من العمر 22 عاما،  بعد أن قتلها والدها لعودتها إلي منزلها متأخرة  .

وانتشرت قصة " ريحانة أميري" التي قتلها والدها بالفأس، لأنها عادت إلي منزلها متأخرة مما أثار حالة من الغضب علي مواقع التواصل الاجتماعي خاصة أن القوانين في مثل هذه الأمور غير صارمة ، حسبما نشرت " سكاي نيوز ".

وتقول والدة الفتاة وأختها في تصريحات صحفية أنها وجدتا غرفة الفتاة غارقة في الدماء دون أثر لها ، ومع وصول الشرطة تم تتبع خط الدماء الذي قاد إلي سيارة الوالد ، وبعد أن تم تتبع بيانات الهاتف المحمول للأب أتضح أنه ذهب إلي قرية مجاورة حيث تخلص من جثة ابنته ، الذي اعترف أنه سعيد بما فعله و أنها ليست المرة الأولي التي يحاول فيها ذلك فقد حاول قتلها في 2017 إلا أن شقيقتها أنقذتها.

جدير بالذكر أن هذه هي الجريمة الثالثة خلال أقل من شهر، حيث تعرضت المراهقة " رومينا أشرفي ، للقتل علي يد والدها في مدينة تالش لمحاولتها الهروب والزواج من شاب ، وفاطمة فاراحي التي قتلت علي يد زوجها في مجينة عبادان .