الثلاثاء 24 نوفمبر 2020
توقيت مصر 09:15 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

ضبطوه فوق شقيقته..أب وأم يقتلان ابنهما في جريمة شرف

أرشيفية
 

شهدت مدينة المحلة الكبرى، جريمة شرف تمثلت في مقتل شاب في الـ24 من عمره، على يد والديه وشقيقته، خنقًا بعد محاولته التعدي الجنسي على شقيقته وهي نائمة.

الواقعة حدثت في  منطقة الجمهورية بمدينة المحلة الكبري بمحافظة الغربية، بعد إبلاغ مستشفى المحلة العام، بقدوم شاب يبلغ من العمر 24 عامًا برفقة أهله جثة هامدة.

وعلى الفور انتقلت قوات أمنية وتم معاينة الجثة، وإحالتها للطب الشرعي لمعرفة أسباب الوفاة.

توصلت تحريات المباحث إلى أن وراء الجريمة والدي الشاب وشقيقته 29 عامًا، التي خنقته بإيشارب حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، بعد محاولته التعدي عليها جنسيًا وهي نائمة.

استيقظت الفتاة على تحسس جسدها من قبل شقيقها ومحاولته معاشرتها جنسيًا، فصرخت واستغاثت بواليدها الذين حضرا وقام بالاعتداء عليه فيما قامت شقيقته بخنقه حتى الموت.

وأفادت التحريات الأمنية أن الفتاة قتلت أخيها بمساعدة والدها "م .ب" 64 سنة مدير مدرسه سابقا بالمعاش وزوجته عقب مشاده كلامية أدت الى التشابك بالأيدي وقيامهم بخنق ابنهم بواسطة ايشارب ووفاته خنقا قبل وصوله الى قسم الاستقبال والطوارئ بمستشفي المحلة العام .

وكشفت أن الشاب الضحية يعاني من اضطرابات وأزمات نفسيه دفعته الى محاوله التعدي جنسيا على شقيقته أثناء نومها داخل منزل العائله ولكنها استغاثت بأفراد أسرتها .

ألقت قوات الأمن القبض على الثلاثة متهمين وتم إحالتهم للنيابة العامة التي قررت حبسهم 4 أيام على ذمة القضية.