الأربعاء 12 مايو 2021
توقيت مصر 15:51 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

الأم في الحمام والأب في الخارج.. كلب يهاجم مولودًا حتى الموت

6_BLP_Mirror78429w1JPG
إيلون إيليس في حضن والدته
Native


قتل كلب أليف، طفلًا حديث الولادة بينما كانت والدته في المرحاض، وكان والده بالخارج مع طفل آخر.

ويعود الحادث إلى يوم 13 سبتمبر، عندما تعرض إيلون إيليس البالغ من العمر 12 يومًا لعضة كلب قي دونكاستر بجنوب يوركشاير بإنجلترا.

وسارعت والدة الطفل أبيجيل إليس إلى الاتصال بسيارة إسعاف، لكنه مات في المستشفى، حيث كان "ينزف من ساقه أو بطنه"، وفق ما استمعت محكمة دونكاستر كورونير.

وتجقق الشرطة حاليًا في وفاته، وأرجأ كبير المحققين نيكولا موندي التحقيق إلى موعد لاحق.

وقال ضابط الطب الشرعي ديفيد كوبلي: "في الساعة 3.04 من مساء يوم الأحد ، 13 سبتمبر، اتصلت أبيجيل إليس بسيارة إسعاف ساوث يوركشاير. ذكرت أن ابنها، إيلون، كان يتنفس، لكنه كان ينزف من ساقه أو بطنه، ظنت أن أحد الكلاب قد عضه". 

وتابع: "كانت في المرحاض وشريكها ستيفن كان بالخارج مع طفل آخر" وقت الحادث. 

وقال متحدث باسم الشرطة إن الطفل أصيب بجروح خطيرة بعد أن هاجمه كلب. وأشار إلى أن الكلب المسمى "تيدي" أبعد من المنزل وسيبقى في بيت آمن حتى تكتمل التحقيقات.

وقالت والدة الطفل: "أريد أن أطلق سراح إيلون لأغراض تشييع جنازة. أدرك أن هناك تحقيقًا جارًا وأجل هذا التحقيق حتى يتم التحقيق في الأمور".

وتم القبض على أبيجيل وستيفن للاشتباه في ارتكابهما جريمة قتل، بسبب "الإهمال الجسيم" بعد الحادث، وتم الإفراج عنهما بكفالة في انتظار مزيد من التحقيقات.