السبت 17 أبريل 2021
توقيت مصر 11:22 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بسبب منع المشجعين.. أندية الدوري الإنجليزي مهددة بالإفلاس

0_GettyImages-1273699815
من مباراة في الدوري الإنجليزي
 

يخشى رئيس نادي جيلينجهام، بول سكالى أن تنهار عشرات أندية الدوري الإنجليزي على خلفية قرار رئيس الوزراء بوريس جونسون، بمنع حضور الجماهير المباريات، في ظل الإجراءات الوقائية لمواجهة الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد. 

ويقول سكالي، إن ناديه يخسر حاليًا 40 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، ولن يستكر حتى عيد الميلاد القادن بعد منع المشجعين من حضور المباريات.

ويخشى سكالي من أن الأمر نفسه ينطبق تمامًا على الأندية الأخرى، ويصر على أن الأندية الكبيرة في دوري الدرجة الأولى "يجب أن تتقدم وتفعل الشيء الصحيح".

وتناقش أندية الدوري الإنجليزي الممتاز، المساعدة المالية لأندية الدوري الإنجليزي مع عملية إنقاذ جديدة أصبحت أكثر أهمية بعد أن منعت الحكومة المشجعين من حضور المباريات، اعتبارًا من مطلع أكتوبر المقبل.

وقال سكالي لصحيفة "ميرور": "لا يمكنك إخباري أنه مع إنفاق تشيلسي 200 مليون جنيه إسترليني في سوق الانتقالات، لا توجد أموال في الدوري الإنجليزي الممتاز لمساعدة أندية الدوري الإنجليزي".

وأضاف: "يجب أن نكون أسرة في كرة القدم. لقد كنا عائلة منذ 125 عامًا، والآن عندما يكافح أحد أفراد الأسرة بشدة، فقد حان الوقت للأخ الأكبر الثري ليساعد الأسرة". 

وتابع: "هذه الضربة الأخيرة ستكون مدمرة لجميع أندية القسم الثاني في إنجلترا. لقد كنت بالفعل قلقًا بشأن ذلك. استيقظت الليلة الماضية في الساعة 4 صباحًا لأنني لم أستطع النوم بسبب القلق، إنه وجود يومي وسيكون هو نفسه بالنسبة لجميع الأندية".

واستدرك: "قيل لنا إنهم سيحاولون مساعدتنا، لا أعرف بأي شكل، لكن هذا لا يمكن أن يأتي قريبًا بما يكفي وإلا ستخرج الأندية من العمل".

وواصل رئيس جيلينجهام: "في الوقت الحالي، نحن نعيش فقط على ما نحصل عليه من عقد التلفزيون ولكن هذا ليس مستدامًا. لا يمكنك الاستمرار على هذا المنوال لأي فترة من الوقت".

وأوضح: "نحن نعتمد على عائدات يوم المباراة وجميع الأعمال الإضافية المصاحبة لذلك. نحن نخسر 40 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا في الوقت الحالي وسوف نتوقف عن العمل بحلول عيد الميلاد".

ومضى محذرًا: "سيكون الأمر نفسه بالنسبة للعديد من الآخرين ولكن لا يمكنني القلق بشأنهم لأنه يتعين علينا التركيز على أنفسنا. ستكون بعض الأندية أسوأ منا، وبعضها سيكون لديه متبرعون ولكن هذا أمر مدمر لنا جميعًا".

وزاد سكالي: "آمل فقط أن يقوم الدوري الإنجليزي بالشيء الصحيح وأنا أؤمن بهم، ريك باري (رئيس رابطة دوري الدرجة الثانية الإنجليزي لكرة القدم) ورابطة الدوري الإنجليزي. سيعرف الدوري الإنجليزي الممتاز أهمية هرم كرة القدم وسيساعد الأسرة في وقت حاجتنا".

وأعطيت أندية الدوري الإنجليزي الضوء الأخضر لبدء مخططات تجريبية لإعادة 1000 مشجع، في إطار خطة لحضور أعداد أكبر في الملاعب خلال الموسم.

لكن تم التراجع عن القرار من قبل الحكومة، ما تسبب في أزمة لكرة القدم تخشى معها العديد من أندية الدوري الإنجليزي من الدخول إلى نفق مسدود.

وأضاف سكالي: "الحقيقة هي أن 1000 مشجع ليس كافيًان ويمكنك حتى أن تجادل بأنه ليس من المجدي التكلفة حقًا أن تضطر إلى الاهتمام بهذا الرقم. لكن كان الأمل في أن يعود المشجعون لدينا عاجلاً وليس آجلاً".

وقال: "هذه خيبة أمل كبيرة لأن ما هي كرة القدم بدون جماهير؟ حتى أنني قد أتحمل الإساءة عليها لمجرد إعادتهم! ذهبت إلى ويجان يوم السبت، قطعت مسافة 400 ميل ذهابًا وإيابًا، وجلست مع ابنتي مع عدد قليل من موظفيها، وعدد قليل من الصحفيين وكانت تجربة مروعة. بدون مشجعين، كرة القدم لا شيء".

واستطرد رئيس جيلينجهام: "ليس لديك أي شعور على الإطلاق باللعبة، تشعر وكأنك تعيش على حافة اللعبة، ولا يمكنك الدخول فيها وبالكاد يمكنني مشاهدتها على التلفزيون".

وأتم قائلاً: "بغض النظر عن التداعيات المالية، كرة القدم بدون جماهير مجرد خطأ".