• الثلاثاء 26 مايو 2020
  • بتوقيت مصر01:52 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

بتهمة الفساد.. ترامب يطالب بسجن «أوباما» و«بايدن» 50 عامًا

عرب وعالم

ترامب
ترامب
Advertisements

فتحي مجدي

طالب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب بسجن سلفه باراك أوباما ونائب الرئيس السابق جو بايدن، بدعوى تورطهما في "قضية مايكل فلين".
وفلين، الجنرال المتقاعد ورئيس الاستخبارات في وزارة الدفاع سابقًا، اعترف في إطار اتفاق إقرار بالذنب في ديسمبر 2017 بالكذب مرة على مكتب التحقيقات الفدرالي بشأن مفاوضاته السرية مع السفير الروسي لدى واشنطن قبل تولي ترامب السلطة.

لكنه طلب سحب الاعتراف أواخر العام الماضي قبل صدور الحكم. بدوره، قرر المدعي العام ويليام بار في  الأسبوع الماضي إسقاط التهم حتى قبل صدور قرار بشأن طلب فلين سحب اعترافه، في خطوة غير مسبوقة، مشيرًا إلى عدم وجود أساس لتحقيق مكافحة التجسس بحق فلين في الأصل.

وقال ترامب عن أوباما وبايدن المرشح الديمقراطي المفترض: "لقد كانت أكبر جريمة سياسية في تاريخ بلادنا". وأضاف في مقابلة مع قناة "فوكس بيزنس": "إذا كنت ديموقراطيًا بدلاً من جمهوري، أعتقد أن الجميع كانوا في السجن منذ فترة طويلة، وأنا أتحدث مع أحكام بالسجن لمدة 50 عامًا". 

وتابع: "إنه لعار ما حدث هذا هو أكبر خدعة سياسية، خدعة في تاريخ بلدنا. ويجب أن يسجن الناس بسبب هذه الأشياء، ونأمل أن يضطر الكثير من الناس إلى الدفع".

وكان مدير الاستخبارات الوطنية المؤقت، ريتشارد جرينيل كشف مؤخرًا عن لائحة من المسؤولين السابقين في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، ممن طالبوا برفع السرية عن هوية مستشار الأمن القومي السابق، مايكل فلين، عام 2017 خلال تحقيقات مرتبطة بمراقبة أهداف أجنبية.

وتضمنت اللائحة اسم المرشح الديمقراطي، جو بايدن، بصفته نائبًا سابقاً لأوباما، فيما اعتبرته حملة ترمب محاولة من إدارة سلفه لاستهداف فريقه قبل استلامه زمام السلطة في البيت الأبيض.

وصعد ترامب هجومه على أوباما في الأيام السابقة، واصفًا ما جرى في عهده بـ"أوباما جيت"، معتبرًا أن الرئيس السابق وأعضاء إدارته حاولوا عرقلة وصوله إلى السلطة. 

وأصدرت حملة ترامب الانتخابية بيانًا اتهمت فيه بايدن باستغلال أسلوب رفع السرية عن هويات الأمريكيين بهدف استهداف فلين. وقال مدير الحملة براد بارسكال: "يحق للأمريكيين معرفة مدى ضلوع بايدن في الإيقاع بالجنرال فلين لمحاولة إثبات الاتهامات المزيفة بالتواطؤ مع روسيا".


وأشاد ترامب بإسقاط التهم عن الجنرال فلين، الذي اعترف بالفعل بأنه مذنب تحت القسم، ووصفه بأنه "بطل" للتعامل مع التهم. متهمًا أوباما، وبايدن بتفجير الاتهامات ضد مستشاره السابق. وقال: "هؤلاء الناس كانوا فاسدين وكل شيء كان فاسدًا، وقد أمسكنا بهم".

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • فجر

    03:20 ص
  • فجر

    03:20

  • شروق

    04:58

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:56

  • عشاء

    20:26

من الى