الجمعة 16 أبريل 2021
توقيت مصر 01:11 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

للمرة الثانية.. فضيحة تضرب الصين بسبب كورونا

للمرة الثانية.. فضيحة تضرب الصين بسبب كورونا
 

أعادت إسبانيا للمرة الثانية، شحنة من اختبارات فيروس كورونا المستجد، إلى الصين، بسبب وجود عيوب بالصفقة.

وذكرت صحيفة "البايس" الإسبانية أن الشحنة سبق للصين أن أرسلتها لتعويض شحنة أخرى من 58 ألف اختبار أرجعتها إسبانيا بسبب عدم دقتها في عمليات التشخيص.

ووصفت السلطات الصحية في مدريد الأجهزة من شركة "شنتشن بيويزي" الصينية بغير الدقيقة على الإطلاق، ولا يمكن استخدامها لتشخيص الإصابة بالفيروس.

 ونقلت الصحيفة عن  وزارة الصحة الإسبانية، أنها تسعى الآن لاسترداد المبلغ، عن كامل الصفقة.

 وأضافت أن الاختبارات لم تكن حساسة بما فيه الكفاية، ما يعني أن هناك فرصة لعدم اكتشاف الفيروس في شخص مصاب بالفعل.

ووفقا للصحيفة، فقد أرسلت "بيوإيزي" عينة من الأطقم الجديدة، التي تم تحليلها في معهد كارلوس الثالث للصحة في مدريد وتبين أنها خاطئة، مما دفع إسبانيا إلى إلغاء الطلب كلية .

وكانت وزارة الصحة الإسبانية قد اضطرت إلى إعادة 58 ألفا منها في نهاية مارس الماضي، وذلك من بين إجمالي 640 ألف اختبار أرسلتها الشركة.

وقال في بيان لها إن مجموعات الاختبار التي قدمتها الشركة الصينية كانت معيبة وفشلت في تشخيص الناس بشكل صحيح عند اختبارها.

يذكر أن وزير الصحة الإسباني سلفادور إيلا كان قد أعلن في أواخر الشهر الماضي أن البلاد اشترت 467 مليون دولار من الإمدادات الطبية من الصين، بما في ذلك 950 جهاز تنفس اصطناعي، و5.5 مليون مجموعة اختبار، و11 مليون قفاز، وأكثر من نصف مليار قناع وجه.