الجمعة 16 أبريل 2021
توقيت مصر 17:18 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

عماد الدين أديب يكشف " السيناريو الكابوس " في أزمة سد النهضة: سنمنعهم بالقوة

عماد الدين أديب
عماد الدين أديب يكشف " السيناريو الكابوس " في أزمة سد النهضة: سنمنعهم بالقوة
 
أكد الإعلامي عماد الدين أديب أن مصر أمام سيناريوهين في أزمة سد النهضة الأثيوبي أحدهما يسمى سيناريو الأمل والآخر يسمى سيناريو الكابوس.

وقال "أديب " في مداخلة مع برنامج "كلمة أخيرة" : إذا تحدثنا عن سيناريو الأمل وهو سيناريو التفاوض فأقول إن إثيوبيا تعمدت سيناريو المراوغة والتأجيل والإنهاك وهذه المفاوضات وفق شكلها الحالي تعني أنه لا أمل ، حيث أن أديس أبابا تريد إهدار كل الاتفاقيات السابقة والتي تتعلق باعتبار مياه النيل مجرى مائي دولي يخضع للاتفاقات الدولية فتريد أن تحول نفسها من بلد المنبع إلى تاجر للكهرباء والمياه وهذا سيناريو قبيح للغاية لأنها تريد ألا تناقش فكرة الملء أو عدم الملء بل إهدار كافة الاتفاقات السابقة وتبدأ في مناقشة الحصص من الألف إلى الياء وكأن شيئا لم يكن.

وأضاف: النقطة الثانية أن هناك انتخابات في اثيوبيا يوليو القادم فهي تضع الملء والسد كقضية داخلية لآبي أحمد الذي يعاني من مشاكل عرقية داخلية.

وتابع: هذا يثبت أن المظلة الأفريقية قد فشلت في توفيق الأوضاع بين الطرفين والأمل هنا يأتي من نقطة أن مصر أرادت وساطة دولية وإن حدثت فسيكون هناك أمل في استئناف المفاوضات بنسبة تصل إلى 5 أو 10% .

واستدرك: حينما يكون الموضوع هو مياه المصريين والسودانيين واحتمالية وجود شح مائي فلتذهب الرغبة الأمريكية إلى الجحيم وبخاصة أن موقفهم غير جيد .

واستكمل: يجب أن تدرك أثيوبيا أنها تدفع الأمور إلى المواجهة وهذا هو سيناريو الكابوس حيث سيكون حربا تكلف الجميع وهناك فرق بين الحرب العدوانية وحرب الدفاع وحرب الضرورة .. أثيوبيا تضع مصر والسودان أمام ما يسمى بحرب الضرورة ، حين يكون الأمن القومي المصري في مسألة شديدة الخطورة مثل هذه مهددا ، يصبح إن لم نحارب نكون متخاذلين وحاشا لله إن لم نكون متخاذلين وهذا هو جيش مصر وهذا هو رئيسنا الرئيس عبد الفتاح السيسي وكان كلامه واضحا وصريحا في هذا المجال .

وأردف: الأثيوبي يريد أن يعيش في دور البطل في الداخل ويقدم قضية السد أنها قضية شعبية يريد فيها تضميد جراحه وانشقاقاته العرقية ويريد أن يمارس معنا لعبة تاجر المياه والكهرباء ويرفض الاعتراف بالحصص الثابتة ويريد إعادة مناقشة الحصص من الأول .. مصر طلبها كان واضحا وهو اتفاق قانوني ملزم توجد فيها بند واضح لفض المنازعات بشكل قانوني صريح في حالة الاختلاف في التطبيق أو التفسير .. أما السلوك الأثيوبي فهو سلوك غير محترم ويتملص من الوصول لأي نوع من الاتفاق وكل مرة يعيدنا إلى السطر الأول وثبت أنهم يسعون إلى مناقشة الحصص وهو يعلم أننا أمام أيام معدودات وتبدأ عملية الملء الثاني ولن ينتظر أحد عملية الملء الثاني ثم يفاوض .. لابد من إيقاف الملء الثاني بالمفاوضات وهذا هو الأفضل أو نصل إلى المواجهة لمنع أثيوبيا بالقوة وهذا واجب علينا وعلى شعبنا وعلى قواتنا المسلحة.