الجمعة 22 يناير 2021
توقيت مصر 09:09 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

شيخ الأزهر : الرسوم المسيئة للرسول بذاءات لحشد الأصوات في الانتخابات

الطيب
شيخ الأزهر
 
أدان الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، حادث القتل البغيض لمدرس التاريخ فى باريس لأنه حادث مؤلم ومؤسف، مؤكدًا أن الأزهر يرى الإساءة للإسلام والمسلمين في عالمنا اليوم أصبحت أداة لحشد الأصوات والمضاربة بها في أسواق الانتخابات.


وقال الدكتور أحمد الطيب، خلال كلمته اليوم باحتفالية وزارة الأوقاف بمناسبة المولد النبوى، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن الرسوم المسيئة لرسولنا الكريم التى تتبناها بعض الصحف هى عبث وتهريج وعبث ضد الالتزام الدولي والعرف الدولى والقانون العام واعتداء على الدين والنبى.



وأضاف شيخ الأزهر أن الأزهر الشريف يرفض وبقوة مع كل دول العالم الإسلامي هذه البذاءات التى لا تسيء للمسلمين والنبى المسلمين بقدر ما تسيء إلى هؤلاء الذين يجهلون عظمة النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.


وتابع: "ندعو المجمتع الدولي لإقرار تشريع عالمى يجرم معاداة المسلمين والتفرقة بينهم فى الحقوق والواجبات والاحترام الكامل والمتبادل، كما ندعو المواطنين المسلمين فى الدول الغربية إلى الاندماج الواعي الذى يحفظ لهم هويتهم الثقافية ويحول دون استدراجهم دون العنصرية الكريهة، وعلى المسلمين المواطنين أن يلتزموا بمقاومة خطاب الكراهية والاقتداء برسول الله الكريم".