الأحد 20 سبتمبر 2020
توقيت مصر 13:29 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

على طريقة الهروب الكبير..

حفرت نفقا لتهريب ابنها من السجن.. ماذا حدث؟

حفرت نفقا لتهريب ابنها من السجن.. ماذا حدث

في واقعة غريبة ونادرة، تكشف عاطفة الأمومة، استأجرت سيدة  أوكرانية تبلغ من العمر 51 عاما، منزلا بالقرب من أحد السجون في منطقة زابوريزهيا الجنوبية، حيث يقضي ابنها حكما بالسجن مدى الحياة.

وعقب استئجارها المنزل القريب من السجن قامت السيدة باستخدام المجارف والمعاول من أجل حفر نفق بعمق 10 أقدام في حقل مجاور، ثم امتد لمسافة 35 قدما تحت الأرض إلى أسفل جدران السجن.

كما قامت بالحفر ليلا حتى لا تلفت الانتباه، ووصلت إلى موقع الحفر على دراجة كهربائية صامتة.

يقول أحد الحراس: " كان لديها نوع من العربات البدائية لنقل الرمال بها، وتم إلقاء التراب بالقرب من مكان مهجور بالقرب من موقع الحفر.

وكانت المرأة قد نقلت حوالي ثلاثة أطنان من التراب، في الوقت الذي تم القبض عليها فيه واعتقالها، بعد ثلاثة أسابيع من بدء مشروعها.

وفي التفاصيل اأضا فقد كانت تبقى طيلة ساعات النهار داخل المنزل الذي استأجرته لهذا الغرض، ولا تخرج منه إلا في الليل، من أجل الحفر فقط، لتجنب جذب الانتباه.

وقد عملت لمدة 3 أسابيع على الأقل في حفر النفق، وكانت على وشك الوصول إلى جدران السجن، لكن الشرطة اكتشفت الأمر قبل وصولها إلى هدفها، حيث تم اعتقالها.