الأربعاء 30 سبتمبر 2020
توقيت مصر 03:33 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ضربة جديدة لـ " ميشال حايك".. ماذا حدث

ضربة جديدة لـ " ميشال حايك".. ماذا حدث
 

بعد توقعه بما حدث في مرفأ بيروت بأن "حدثا كبيرا مع عيد قديس أو عيد السيدة العذراء، لا أعرف "لكن هذا يزعجني"، قال الخبير الفلكي ميشال حايك :" أنا ميشال حايك وتصويباً لما يتناقله الناس خطأ عن لساني، يهمني أن أوضح أنني لم أذكر لا عبر محطة mtv ولا عبر جريدة لوريان لوجور

ولا في أي وسيلة إعلامية غيرهما ولا عبر أي موقع من مواقع التواصل الاجتماعي أي كلمة أطلب فيها من الناس مغادرة منازلهم في بيروت والهروب الى الجبال أو الى أماكن أخرى".

وذكرت محطة mtv عن ميشال حايك قوله :" "لم أحدد في هذا الخصوص أياما ولا تواريخ، إنما أشرت الى حدث كبير متوقع في مناسبة عيد قديس أو عيد السيدة العذراء لا أكثر ولا أقل، وأنا شخصيا لا أعرف ما إذا كان انفجار المرفأ هو نفسه ما كنت أتوقّعه في لوريان لوجور ، خاصة أنه وقع في ليلة تجلّي عيد الرب، أو أن حدثا آخر قد يقع ولا أعلم متى بالتحديد".

واختتم ميشال حايك حديثه: "وعليه أطلب من الجمهور ومن وسائل الإعلام توخي الدقة في تناقل التوقعات وعدم المساهمة في نشر الذعر بين الناس".

وكانت توقعات حايك قد ولدت قلقا جدلا وبلبلة واسعة بين الناس، ما دفعه للتصريحات الأخيرة.