السبت 16 أكتوبر 2021
توقيت مصر 11:18 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

وفاة حالات بكورونا بعد غلق محبس الأكسجين بمستشفى زفتى العام

Capture
أرشيفية
Native

توفي عدد من المصابين بفيروس كورونا من الموجودين داخل غرف العناية المركزة بمستشفى زفتى العام محافظة الغربية ، بعد توقف إمدادات الأكسجين.
وزعم نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، وفاة نحو 6 أشخاص مصابين بفيروس كورونا، بسبب توقف الأوكسجين الصناعي داخل مستشفى زفتي العام بمحافظة الغربية.
وأوضحوا أن موظفًا أقفل ”محبس الأوكسجين العمومي مدة 10دقائق ما أدى الى انخفاض ضغط الأوكسجين في المستشفي أثناء تعبئة الخزانات“.
وتعليقا على تلك الأنباء، قال مدير مستشفى زفتي العام، محمد الجوهري، إن ما تم تداوله عن وفاة 6 أشخاص غير صحيح، موضحا وجود حالتي وفاة فقط، بحسب "القاهرة 24"، مشيرا إلى أن الحالات الحرجة، التي تأثرت وتوفيت،“ حالتان فقط ”، لرجل يبلغ من العمر 67 عاما، وسيدة تبلغ من العمر 58 عاما، وحالتهما كانت متدهورة وحرجة منذ عدة أيام، حيث إن الرئة لديهما مدمرة“.
وبين الجوهري أنه ”أثناء قيام الشركة المختصة بملء تنك الأكسجين الخاص بالمستشفى، يتم خفض ضغط الأكسجين، وهو ما لا تتحمله الحالات الحرجة من مصابي فيروس كورونا“.