الجمعة 24 سبتمبر 2021
توقيت مصر 07:35 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مرشحة لزعامة حزب «العمال» تدعو لإلغاء الملكية ببريطانيا

ليزا ناندي
Native

قالت النائبة ليزا ناندي، التي تنافس على قيادة حزب "العمال"، إنها ستصوت لإلغاء الملكية في بريطانيا استفتاء، على الرغم من إعرابها عن تطلعها لأن ترى "ميجان ماركل" زوجة الأمير "هاري"، في يوم من الأيام ملكة. 

وخلال مقابلة مع القناة الرابعة البريطانية، قالت في ردها على سؤال حول كيف ستصوت إذا كان هناك استفتاء على إبقاء الملكية، إنها ستصوت لصالح لإلغائها.

وأضافت: "أنا ديمقراطية، لذا سأصوت لإلغائها. لكن هذه ليست أولوية البلد". مع ذلك، قالت: "أود أن أرى الملكة ميجان في مرحلة ما".

في المقابل، قال منافسها السير كير ستارمر، مفوض شؤون بريكست السابق في حكومة الظل، إنه لن يصوت لإلغاء الملكية لكنه قال إنه "سيخفض حجمها".

بينما قالت ريبيكا لونج بيلي، المنافسة الثالثة على زعامة الحزب: "لدينا أشياء أكثر أهمية تقلقنا"، لكنها أصرت على أنها "لن تصوت لإلغاء الملكية".

ومن المقرر أن يبدأ التصويت في انتخابات حزب "العمال" في 24 فبراير، على أن يتوقف في 2 أبريل، ومن ثم إعلان الفائز بعد ذلك بيومين.

وكان أربعة مرشحين فقط تمكنوا من تجاوز شرط قبول ملف الترشح بالحصول على دعم 22 نائبًا من العمال سواء في البرلمان البريطاني أو البرلمان الأوروبي.

وتصدر السباق كير ستارمر، وزير بريكست في حكومة الظل العمالية، بدعم 68 نائبًا عماليًا، وبفارق كبير عن ريبيكا لونج بيلي، التي حصلت على تأييد 26 نائبا عن العمال، كما حصلت ليزا ناندي على 24 صوتا، وجيس فيلبس على 22، أما إيميلي ثورنبيري، وزيرة الخارجية في حكومة الظل، فقد فشلت في الحصول على الدعم المطلوب، حيث لم يتجاوز عدد داعميها 10 نواب قبل ساعات من الموعد النهائي.