الجمعة 21 يونيو 2024
توقيت مصر 08:27 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

أول تعليق لأسرة نيرة أشرف على تأييد إعدام قاتلها: ربنا يعذب المتعاطفين معه

20220624193647914
نيرة وقاتلها

علّقت كل من هدير وشروق أشرف، شقيقتي الطالبة  "نيرة أشرف" التي قُتلت ذبحًا أمام جامعة المنصورة على يد زميلها محمد عادل، على رفض نقض القاتل حكم إعدامه، وتأييد الحكم النهائي بالإعدام، واصفتين الحكم بأنه "أعاد الحياة لهما من جديد".

وقالت "هدير"، شقيقة نيرة أشرف، في منشور عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن رفض نقض القاتل لحكم الإعدام "قصاص عادل من قاتل شقيقتها سيكتمل بتنفيذ الإعدام".

وأعربت "هدير" عن سعادتها بالحكم، موجهة الشكر لمن ساند ودعم الأسرة، خلال الفترة الماضية، وكذلك القضاء المصري الذي أصدر الحكم، إذ كتبت: "الله أكبر كبيرًا والحمد لله كثيرًا، يقول الله وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين، ألف شكر لكل الناس الجميلة إللي وقفت معنا".
ووجهت رسالة إلى شقيقتها المغدورة بالقول: "ارتاحي يا نيرة، هانت، وسيرجع حقك كاملًا، اتظلمتي وظُلمك ليس هينًا عند رب العالمين، صرختنا من كتر إحساس الظلم ليست هينة عند رب العالمين".
واختتمت داعية الله بتقريب يوم تنفيذ الإعدام بحق محمد عادل، قائلة: "يا من رفعت السماء بلا عمد، عجِّل بأخذ حقها وعذابه وألمه ومن دافع عنه، حاسة إني بآخذ أول نفس لي في الحياة من تاني".
كما أعربت "شروق"، شقيقة نيرة الثانية، عن سعادتها بحكم الإعدام النهائي، إذ كتبت عبر حسابها على "فيسبوك": "تم رفض النقض، ألف حمد وشكر ليك يارب، الحمد لله".
ووجهت رسالة إلى شقيقتها المغدورة، بالقول: "ارتاحي ياروح قلبي، حقك بيرجع، ربنا يرحمك برحمته الواسعة، ويصبّر قلب أمي، ويصبّرنا على فراقك يا جميلة الجميلات، نيرة أشرف".