الجمعة 25 سبتمبر 2020
توقيت مصر 20:30 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

هروب كويتي من مركز طبي بعد الاشتباه في إصابته بـ”كورونا“

الولايات المتحدة  و "فيروس كورونا"
فر كويتي من داخل مستوصف طبي عقب إبلاغه بالاشتباه في إصابته بفيروس ”كورونا”، الذي تسبب بحالة استنفار داخل البلد الخليجي الذي تجاوزت فيه الإصابات الخمسين إصابة، جميعهم من العائدين من إيران.

ولجأ المواطن الذي عاد قبل يومين من تايلاند إلى المستوصف للكشف عليه بعد ارتفاع حرارته، ليتفاجأ بطلب الكادر الطبي في المستوصف بتوجيهه إلى مستشفى جابر للاشتباه في إصابته بفيروس ”كورونا“.

وقال مصدر أمني لصحيفة ”الراي“ الكويتية، إن المواطن الذي يخضع للحجر المنزلي هرب عقب سماعه بتوجيهات المستوصف، ليتم إبلاغ الأجهزة الأمنية المختصة ببياناته لضبطه ووضعه في الحجر الصحي.

واتخذت السلطات الكويتية إجراءات مشددة لتجنب تفشي المرض من خلال وضع العائدين من الدول الموبوءة بالحجر الصحي، وتعطيل المدارس والجامعات وإغلاق الحدود وتعليق الرحلات لعدة دول وإجراءات أخرى من شأنها تقليص التجمعات والاختلاط.