الأربعاء 30 سبتمبر 2020
توقيت مصر 02:26 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

انتحار بطلة فيلم «نتفليكس» بعد تعرضها لاعتداء جنسي

انتحار بطلة فيلم «نتفليكس» بعد تعرضها لاعتداء جنسي
 

أقدمت ديزي كولمان - التي تعرضت لاعتداء جنسي قبل 8 سنوات، وكانت محور فيلم وثائقي عرضته شبكة "نتفليكس" في عام 2016 - على الانتحار. 

وعثر على جثة كولمان - البالغة من العمر 23 عامًا - بعد أن طلبت والدتها ميليندا من الشرطة إجراء فحص رعاية. 

وعرضت الفيلم الوثائقي "أودري وديزي" بالتفصيل تجربتي كولمان وأودري بوت بعد تعرضهما للاعتداء الجنسي، وكيف تعاملت أسرتهما مع الصدمة والرفض اللاحق من المجتمع. 

وعرض الفيلم من إخراج بوني كوهين وجون شينك لأول مرة في مهرجان صندانس السينمائي 2016.

وكتبت ميليندا على موقع "فيس بوك" ليل الثلاثاء: "انتحرت ابنتي كاثرين ديزي كولمان الليلة"، واصفة إياها بأنها "كانت أفضل أصدقائي وابنتي الرائعة". 

وتابعت: "أعتقد أنه كان عليها أن تجعل الأمر يبدو وكأنني أستطيع العيش بدونها. لا أستطيع. أتمنى لو كنت قد أخذت الألم منها! لم تتعاف أبدًا مما فعله هؤلاء الأولاد بها وهذا ليس عدلاً. لقد ذهبت طفلتي"، حسبما نقلت صحيفة "نيويورك بوست".

وتعرضت كولمان للاغتصاب في حفلة في ماريفيل بولاية ميسوري، في يناير 2012، عندما كانت في الرابعة عشرة من عمرها. لم تتم إدانة مرتكبها قط. تعرضت للمضايقة عبر الإنترنت وفي المدرسة بعد الحادث الذي احتل عناوين الصحف.

بينما تم الاعتداء على بوت في ساراتوجا بولاية كاليفورنيا في سبتمبر 2012، وانتحرت بعد ذلك بـ 10 أيام فقط.

التحقت كولمان بكلية ميسوري فالي واستخدمت منصتها للمشاركة في تأسيس (SafeBAE)، وهي منظمة مكرسة لإنهاء الاعتداء الجنسي على طلاب المدارس الإعدادية والثانوية. وتساعد أيضًا الناجين على التأقلم مع تجاربهم.