السبت 06 مارس 2021
توقيت مصر 03:47 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

هزّت غزة.. تفاصيل مبكية عن تعذيب طفل حتى الموت

هزّت غزة.. تفاصيل مبكية عن تعذيب طفل حتى الموت
 

في واقعة غريبة ونادرة على الشارع الفلسطيني، تم الكشف عن تفاصيل جريمة مروعة لتعذيب طفل حتى الموت.

وكانت  المباحث العامة الفلسطينية فرع محافظات الشمال "قسم جباليا النزلة" قد كشفت عن تفاصيل جديدة،  بعد أقل من24ساعة بشأن مقتل طفل شمال قطاع غزة.

وفي التفاصيل التي نشرتها وكالة غزة الآن فإن الطفل هو "يامن أبو سل"، من سكان محافظات الشمال، والذي وجد مقتولا في شقة سكنية في محافظة جباليا شمال القطاع.

وبعد وصول رجال المباحث وجدت طفلا رضيعا مقتولا وملقى داخل إحدى الشقق السكنية في مخيم جباليا وعلى جسده آثار التعذيب الشديد , والشقة تعود لوالده.

 وبعد إغلاق مسرح الجريمة بدأت في عمل بحث واستقصاء على القاتل .

وأضافت المباحث بأنه استدعت جميع سكان العمارة التي وجد الطفل مقتولا فيها وإحضارهم لأخذ إفادتهم , وتم التحفظ على اسم العمارة وعلى سكانها.

وبعد التحريات التي أجرتها المباحث العامة تبين أن القاتل هو المدعو رمزي سعيد عبدالشافي من سكان أبراج الكرامة , وقام بتنفيذ الجريمة من أجل الانتقام من الأب وهو داخل السجن , حيث قتل الطفل وقام بتعذيبه حتى الموت .

كما استغل الجاني خروج الأم من المنزل وتنفيذ جريمته وقتل الطفل وتعذيبه حتى الموت أثناء خروج الأم من المنزل دون أن يشعر سكان العمارة.

وقامت الأجهزة الأمنية بتعميم صورته على مواقع التواصل الاجتماعي وفي الأماكن العامة من أجل التوصل إلى الجاني الذي هرب بعد ارتكاب فعلته من أجل استكمال الإجراءات القانونية بحقه وتسليمه إلى الجهات المختصة.

واستطاعت الأجهزة الأمنية إلقاء القبض على الجاني، والذي اقر بارتكاب جريمته البشعة بحق الطفل انتقاما من والده الذي يقبع خلف السجن .

يذكر أن والد الطفل هو محمد محمود أبو سل البالغ من العمر 40 عاما وهو من سكان الشيخ رضوان في غزة ويسكن في مخيم جباليا البلد في شقة بالإيجار،  وعليه قضايا لمدة 5 سنوات في سجن طيبة شمال القطاع.

أما عن الأم فإن المباحث كشفت بأن الأم هي قمر نعيم رجب أبو سل تبلغ من العمر 32 عاما، وكانت خارج المنزل من أجل إحضار حاجيات رمضان وتركت الطفل لوحده داخل المنزل.