الأربعاء 03 مارس 2021
توقيت مصر 12:47 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

صادم..

«نادية» تروي تفاصيل 9 سنوات من الاغتصاب على يد والدها وشقيقها

أرشيفية
 

روت الفتاة "نادية" المقيمة بمدينة الشروق، والتي تعرضت للاغتصاب على مدار تسع سنوات، حسب أقوالها أمام النيابة، تفاصيل معاشرتها من والدها وشقيقها، حيث أجرت جهات التحقيقات، مواجهة بين طرفي الواقعة المعروف بـ"زنا المحارم".

واعترفت الفتاة أمام محقق النيابة، بتعرضها للاغتصاب من قبل والدها وشقيقها، وكانت تتعرض لتكبيل أثناء الممارسة، على فترات زمنية متتالية، طول السنوات الـ9 الماضية، وأنها تمكنت من الهرب، وأبلغت الشرطة عن الواقعة، وعقب ذلك، أصدرت جهات التحقيق، قرارًا بحبس الأب وابنه لمدة 4 أيام، على ذمة التحقيقات.

وكانت نيابة الشروق، قررت عرض الفتاة ضحية الاغتصاب على يد والدها وشقيقها (24 سنة) على الطب الشرعي، لبيان تعرضها للاعتداء، وكيفية حدوثه وتوقيت ذلك، خاصة أنَّ الضحية، أكّدت في التحقيقات، أنَّها تعرضت للاعتداء على مدار 9 سنوات، دون رضاها.

وبدأت الواقعة، ببلاغ تلقته الأجهزة الأمنية بالقاهرة، يحمل تفاصيل مروعة، لواحدة من جرائم "زنا المحارم"، بعدما تبين تعرض فتاة للاعتداء الجنسي على مدار 9 سنوات كاملة، من والدها وشقيقها، بعد احتجازها مكبّلة فى إحدى غرف مسكنهم، بمنطقة الشروق بالقاهرة.

تفاصيل الواقعة، وفقا للمحضر المحرر في قسم الشروق من جانب الفتاة وتدعى "نادية.ع" (24 سنة)، بعد نجاحها في الهرب، تضمن اتهامها والدها "عثمان.ح" (55 سنة- خفير)، وشقيقها "محمود" (22 سنة)، بمداومة الاعتداء الجنسي الكامل عليها لمدة 9 سنوات، منذ كانت في سن الخامسة عشرة، وهو السن الذى توفت فيه والدتها.

بدأ الاعتداء عليها من جانب والدها، وعندما اشتكت لشقيقها، اعتدى عليها هو الآخر، لتشهد السنوات اللاحقة، وعلى مدار 9 سنوات كاملة، تبادل هتك عرضها.