الأربعاء 27 يناير 2021
توقيت مصر 16:17 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

الشرطة الفرنسية:

اعتقال أسطورة مصارعة الفنون القتالية بتهمة الاعتداء الجنسي

كونور مكجويجور
كونور مكجويجور
 
ألقت الشرطة الفرنسية، القبض على الأسطورة الأيرلندي كونور مكجويجور، مصارع الفنون القتالية المختلطة، للاشتباه في محاولته الاعتداء الجنسي والتعرض غير اللائق.

لكن مكجويجو ( 32 عامًا) ينفي بشدة المزاعم بعد أن احتجزه رجال الشرطة في وقت مبكر من يوم أمس، بعد حادثة في حانة في كورسيكا.

وتم احتجازه قبل ساعات فقط من مشاركته في سباق دراجات مائية بطول 80 ميلاً من كورسيكا إلى موناكو، كجزء من حملة لتسليط الضوء على سلامة المياه.

وجاء في بيان من مكتب المدعي العام قُدِّم إلى وكالة "فرانس برس": "بعد تقديم شكوى في 10 سبتمبر تندد بالأفعال التي يمكن وصفها بأنها محاولة لاعتداء جنسي وعرض جنسي، كان السيد كونور أنتوني ماك جريجور موضوع جلسة استماع من قبل أجهزة الدرك".

لكن ممثلاً عن مكجريجور نفى لموقع المتخصص في تغطية أخبار المشاهير ( TMZ): "ينفي كونور مكجريجور بشدة أي اتهامات بسوء السلوك. لقد تم استجوابه وأفرج عنه".

كان النجم المعتزل في عطلة في كورسيكا وسط شائعات بأنه يخطط للعودة لاتحاد الفنون القتالية المختلطة (UFC).

يأتي اعتقاله بعد أيام فقط من وصول وكالة مكافحة المنشطات الأمريكية لاختباره في كورسيكا على الرغم من حقيقة تقاعده، ونشر صورة للقميص الذي أرسله عبر حسابه في موقع "تويتر".

وكتب: "ماذا يحدث هناUFC"، مضيفًا: "لقد تقاعدت يا شباب! لكن استمر بعد ذلك، سأسمح لهم باختباري. كل شيء طبيعي!".

وفي العام الماضي، أعلن ماكجويجور اعتزاله بعد سجل مميز في عالم الفنون القتالية المختلطة، حيث حقق 21 انتصارًا، مقابل تلقي 4 هزائم، منذ بدايته في عام 2008.


يذكر أن مكجويجور هو واحد من أبرز المصارعين في لعبة الفنون القتالية المختلطة في السنوات الماضية، بعد انتصاراته المدوية، قبل أن يخوض النزال الأكثر إثارة للجدل أمام الروسي حبيب نورماجوميدوف، والذي شهد حالة من الجدل الجماهيري والإعلامي، بعد الأحداث التي شهدتها المواجهة النارية وأعقبها قرار إيقافه.

فشل مكجريجور في استعادة لقب وزن الخفيف، بهزيمته أمام نورماجوميدوف، بحركة خنق الرأس من الخلف في الجولة الرابعة في المباراة التي جمعتهما.