• الثلاثاء 02 يونيو 2020
  • بتوقيت مصر12:26 م
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

الإفتاء توضح حكم قطيعة الأم في حال الأذى

آخر الأخبار

الإفتاء
الإفتاء
Advertisements

أحمد سالم

قالت دار الإفتاء المصرية، إنه لا يجوز هجر الأم بأى حال من الأحوال لأن هذا يعد من أعظم الحرمات وقطيعة رحم، ولكن على الأم أن تتق الله فى ولدها وزوجته وأن تكون العلاقة بين زوجة الأبن هى علاقة أم بإبنته.

وأضافت الدار خلال ردها على سؤال "هل يجوز للإنسان أن يهجر أمه في حالة إن تعرضت له ولزوجته بأى أذى؟"، أنه يجب وجود تراحم ومساعدة إن إحتاجت أو مشورة إن إحتاجت لكن التدخلات فى الشئون الخاصة للأبن وزوجته هذه يؤدى إلى إفساد البيوت والعلاقات الإجتماعية.

وأوضحت، أن هؤلاء هم شرار الخلق عند الله تعالى فالرسول عندما سأل الصحابة ألا أخبركم بشراركم قال بلى يارسول الله ؟ قال النبى (ص) المشاءون بين الناس بالنميمة والمفسدون بين الأحبة ، وقال سيدنا النبى (ص) لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحبه لنفسه ويكره لأخيه ما يكرره لنفسه".

وتابعت دار الإفتاء، أنه على البنت أن تصبر وتدعوا الله عزوجل لها بالهداية والصلاح وأن تدخل بعض من المقربين لتحسين العلاقة بينهما حتى لا يدخل البيت إلى الخراب والإفساد وأن نعتمد على أهل الثقة والصلاح والدين فى تحسين العلاقة بين الزوجة والأم حتى تعود الأمور إلى نصابها السليم.


تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • عصر

    03:37 م
  • فجر

    03:16

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    11:58

  • عصر

    15:37

  • مغرب

    19:00

  • عشاء

    20:30

من الى