• السبت 25 يناير 2020
  • بتوقيت مصر07:12 ص
Advertisements
Advertisements
بحث متقدم

ارتفاع قتلى القصف الأمريكي على مواقع حزب الله العراقي لـ18

عرب وعالم

مقتل وإصابة 35 عراقيًا في تفجير انتحاري غربي الأنبار
مقتل وإصابة 35 عراقيًا في تفجير انتحاري غربي الأنبار

المصريون ووكالات

ارتفع إلى 18 عدد قتلى القصف الجوي الأمريكي على موقعين لكتائب "حزب الله" في محافظة الأنبار غربي العراق، الأحد، حسب ضابط كبير بالجيش العراقي.
وقال الضابط وهو برتبة عقيد، للأناضول، مفضلا عدم الكشف عن هويته كونه غبر مخول بالتصريح للإعلام، إن "القصف طال موقعين لكتائب حزب الله، وقُتل في أحدهما 15 من مقاتلي الكتائب، بينما قُتل في الموقع الثاني 3 مقاتلين".
وأشار أن من بين القتلى القيادي البارز في الكتائب "أبو علي الخزعلي".
ولفت إلى إصابة عشرات آخرين بجروح جراء استهداف الموقعين، دون ذكر رقم محدد.
وفي وقت سابق الأحد، أعلنت وزارة الدفاع العراقية مقتل 4 من مسلحي كتائب "حزب الله" وإصابة 30 آخرين في القصف الأمريكي.
وقالت قيادة العمليات المشتركة التابعة للوزارة، في بيان، إن موقعين للكتائب في منطقتي "غابة سلوم" و"الحرش" غربي الأنبار تعرضت لـ3 ضربات جوية أمريكية.
وذكرت أن من بين قتلى الكتائب معاون آمر لواء، دون أن تكشف هويته.
لكن وزارة الدفاع الأمريكية قالت، في بيان الأحد، إنها استهدفت بضربات جوية 5 مواقع لكتائب "حزب الله"، بينها 3 في العراق و2 في سوريا، ومنها مخازن أسلحة ومواقع للقيادة والسيطرة.
وأضافت أن هذه الضربات تأتي ردا على هجمات صاروخية شنتها الكتائب على قواعد عسكرية عراقية تستضيف جنودا ودبلوماسيين أمريكيين، أحدثها هجوم استهدف قبل يومين قاعدة "كي وان" في كركوك (شمال)؛ ما أدى إلى مقتل متعاقد مدني أمريكي وإصابة 4 من أفراد الخدمة الأمريكية واثنين من قوات الأمن العراقية.
ولم توضح الوزارة الأمريكية كيف تم تنفيذ الضربات، بينما نقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مسؤول عسكري أمريكي إن الضربات جرى تنفيذها عبر مقاتلات من طراز "إف-15"، دون أن يذكر من أين انطلقت.
كذلك لم توضح الوزارة أين تم تنفيذ الضربات في سوريا، فيما لم ترد أية معلومات بهذا الخصوص من الجانب السوري حتى الساعة 20: 50 (ت.غ).
ويتهم مسؤولون أمريكيون إيران، عبر وكلائها من الفصائل الشيعية العراقية، بشن هجمات صاروخية ضد قواعد عسكرية تستضيف جنودا ودبلوماسيين أمريكيين في العراق، وهو ما تنفيه طهران.
ويتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، وهما حليفتين لبغداد، وسط مخاوف من تحول العراق إلى ساحة صراع بين الدولتين.
وينتشر نحو خمسة آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي. 

تقييم الموضوع:

Advertisements

استطلاع رأي

هل تنجح الوساطة الأمريكية في حل أزمة سد النهضة؟

  • ظهر

    12:12 م
  • فجر

    05:30

  • شروق

    06:56

  • ظهر

    12:12

  • عصر

    15:08

  • مغرب

    17:28

  • عشاء

    18:58

من الى