الأربعاء 03 مارس 2021
توقيت مصر 23:33 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

تهز إسرائيل

16 شابًا يواقعون فتاة أثناء نومها.. تفاصيل صادمة

9-29
فتاة
 

اهتز إسرائيل ومواقع التواصل الاجتماعي، على وقع جريمة بشعة تمثلت في اغتصاب جماعي لفتاة عمرها 16 عامًا.
التفاصيل ذكرها  موقع "والا" الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، مشيرًا إلى أن الجريمة وقعت في إيلات وتسببت في ضجة كبيرة خلال الفترة الماضية داخل إسرائيل، بسبب تورط نحو 16 شابا وفتى في عملية اغتصاب فتاة تبلغ من العمر 16 عاما.
وذكر الموقع أن المتهم الرئيسي في قضية اغتصاب الفتاة "16 عاما" في إيلات، تظاهر بأنه رجل إسعاف، وحملها إلى غرفته. وأوضحت التحقيقات أن الفتاة ذهبت إلى أحد الفنادق في إيلات لزيارة مجموعة من أصدقاءها، وفي مرحلة معينة، حاول المتهم الرئيسي وهو من سكان الخضرة (27 عاما) مواقعة الفتاة في حمام السباحة، لكنها أخبرته بأنه كبير السن بالنسبة لها.
بعد ذلك بعدة ساعات، شعرت الفتاة بأنها ليست على ما يرام نتيجة شرابها كمية من الكحول، فجاءها الشاب نفسه واقترح عليها مساعدتها، مدعيا أنه مسعف، وحملها إلى الغرفة رقم 216 بالفندق، حيث حدثت واقعة الاغتصاب.
تظهر تسجيلات كاميرات المراقبة التي حصلت عليها الشرطة الإسرائيلية نحو 16 شابا وفتى يسيرون باتجاه الغرفة، ويقومون بدعوة بعضهم البعض إليها، بينما لم تدرك الفتاة ما حدث إلا في اليوم التالي، عندما تلقت إفادات من بعض المتهمين، وأدركت ماذا حدث في غرفة الفندق، فقررت بعدها التقدم بشكوى.
وعلقت محامية الفتاة على الواقعة بالقول إن موكلتها لم تلتزم الصمت، بل هي من أخبرتها بالتزام الصمت لحين وصولها إليها، وأشارت إلى أن موكلتها سيدة بريئة ولا تشكل خطورة، كما أنها تعاني من الخوف الشديد نتيجة تعرضها للاغتصاب عندما كان عمرها 14 عاما.

وذكر موقع والا أن الشرطة الإسرائيلية تمكنت من الوصول إلى جميع المشاركين في جريمة الاغتصاب عندما لاحظت أن هناك تجمهرا أمام غرفة 216 بفندق البحر الأحمر في إيلات، وبعدها بدأت تتفكك خيوط القضية.