الأربعاء 04 أغسطس 2021
توقيت مصر 17:13 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

صاحبة "أكبر عدد توائم في العالم" تختفي في ظروف غامضة

d35bfbc0-b8e1-4c3e-b4af-b2506f228b21
ا
Native

اختفت امرأة من جنوب إفريقيا تصدرت عناوين الأخبار حول العالم عندما أنجبت عشرة أطفال توائم، قي الوقت الذي أبدى فيه صديقها شكوكًا حول الولادة المفترضة لأكبر عدد من التوائم في العالم.
وقال تيبوجو تسوتيتسي إنه لم يعد يعتقد أن صديقته، جوسياما ثامارا سيثول، أنجبت أطفالها، بعد أن فجرت قبل أيام ضجة كبيرة عقب تصريحه بأنها أنجبت سبعة أولاد وثلاث فتيات خلال عملية قيصرية في مستشفى ببريتوريا.
وانتشرت على نطاق واسع صور الأطفال، الذين قيل إنهم ولدوا بشكل طبيعي بعد 29 أسبوعًا من الحمل، وأمهم الفخورة بذلك في جميع أنحاء العالم، واعتبرت صاحبة أكبر عدد من التوائم، مسجلة رقمًا قياسيًا عالميًا.

لكن بعد أن شككت الحكومة والمستشفيات في حالات الولادة، نمت شكوك صديقها وخلص الآن إلى أنها لم تلد هذا العدد من الأطفال كما زعمت. 
وأصدر بيانًا الثلاثاء يعتذر فيه عن أي "إزعاج وإحراج"، وقال إن عائلته "خلصت إلى عدم وجود أجزاء صغيرة".
وجاء في البيان: "قام (تسوتيتسي) بعدة محاولات لزيارة صديقته والرضع لكنها فشلت في الكشف عن مكان وجودها وحالة أطفالها".
وأضاف: "الشكوك الحالية والخطاب العام حول الولادات المتعددة هو مصدر قلق كبير للعائلة، خاصة في غياب أي دليل على وجود التوائم بخلاف الرسائل الهاتفية ورسالة واتس من الأم".
وتابع: "قررت الأسرة وخلصت إلى أنه لا يوجد أطفال توائم من تيبوجو تسوتيتسي وجوسيام سيثول، حتى يثبت العكس وترغب في الاعتذار عن أي إزعاج أو إحراج".

ولدى الزوجان اثنان من التوائم. واعتقد الأطباء في البداية أن جوسيام كانت تتوقع ستة أطفال، وقال تيبوجو في ذلك الوقت إنه وجد هذا الأمر لا يصدق.
وقال المتحدث باسم العائلة راسل بالويي لصحيفة "التايمز لايف": "لقد أدركنا أنه على الرغم من الفوضى التي كانت سائدة في البلاد، نظرًا للتصريحات المتضاربة التي صدرت، فقد حان الوقت لوضع هذا الشيء للراحة والعمل على الحقائق".
وأضاف: "مكان وجود الأم لا يزال مجهولا. من حيث الحمل  حقيقة الأمر أن الأم كانت حاملا".
وفقًا لموقع (News24)، تم فتح قضية لتحديد مكان المرأة المفقودة وإعادتها إلى منزلها بأمان.