السبت 31 أكتوبر 2020
توقيت مصر 04:18 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

شاب خطط لقتل واغتصاب وأكل فتاة يواجه السجن 20 عامًا

سيكو ألكساندر بارتر
 

يواجه شاب أمريكي من آكلي لحوم البشر، عقوبة السجن لمدة لا تقل عن 20 عامًا، بتهمة التخطيط لقتل واغتصاب وأكل فتاة تبلغ من العمر 13 عامًا وأكل لحمها.

وألقي القبض على سيكو ألكساندر بارتر (23 عامًا) بعد أن كتب قائلاً: "أود أن أجرب أكل لحوم البشر، وأرى كيف يكون الشعور بالحياة".

وأضاف: "إذا كنت على استعداد للسماح لي بقتلك، فأنا في الولايات المتحدة (ويفضل أن يكون ذلك في الجنوب) ويمكنك السفر بالسيارة، اتصل بي".

وقام ضابط شاهد الإعلان بتبادل سلسلة من الرسائل لمدة 10 أيام مع "بارتر" بينما كان يتظاهر بأنه أب مع ابنة صغيرة في فلوريدا. ورد عليه الشاب: "لطيف! أنا في شرق تكساس. كم عمر ابنتك؟، "هل يمكننا قتلها؟".

ثم وضع خطة لإغراء الفتاة البالغة من العمر 13 عامًا إلى فندق حيث يتم تقطيعها بعد قتلها وممارسة الجنس مع جثتها.

وطلب بارتر من الوكيل شراء ملابس جديدة لارتدائها بعد القتل، قبل العودة إلى المنزل والإبلاغ عن فقدها. وأضاف: "لن أغير رأيي في هذا الأمر. أنا أريد أن أفعل هذا".

لكن مكتب التحقيقات الفيدرالي ألقي القبض عليه وهو في طريقه للقاء في بلدة "جواكين" الصغيرة بحوزته سكين وحقيبة قمامة وهاتف وجهاز لوحي.

وقال المدعي جوزيف براون: "هذا يذكرنا بأن الشر حقيقي. إنه يذكرنا أيضًا بأننا محظوظون لأن لدينا تطبيق لإنفاذ القانون يعمل على وقف هذه الأمور".

ينتظر "بارتر" الحكم بعد إقراره بالذنب، لمحاولة الإكراه وإغراء قاصر في أكتوبر 2018 وتوزيع مواد إباحية للأطفال. ويواجه عقوبة السجن 20 عامًا كحد أدنى و 40 عامًا كحد أقصى.

وتم رفع القضية كجزء من مشروع "الطفولة المأمونة"، وهي مبادرة وطنية لمكافحة الوباء المتزايد من الاستغلال والاعتداء الجنسيين على الأطفال.

وقال ممثلو الادعاء إن جريمة بارتر المرعبة كانت بمثابة "تذكير مستمر بأن الآباء يجب أن يكونوا يقظين دائمًا ويعرفون ما يفعله أطفالهم على الإنترنت".