الأربعاء 21 أبريل 2021
توقيت مصر 06:52 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

الكلب الوفي ينقذ الأسرة من الموت المحقق

الكلب
 

أنقذ كلب، أسرة صينية من الموت المحقق بعد أن شبت النيران داخل المنزل بينما كانوا يغطون في سبات عميق.

وقالت صاحب الكلب، "ليو رويهوا"، إن أيًا من أفراد الأسرة لم يدرك اشتعال النار في المطبخ، إلى أن قام الكلب بإيقاظها في منتصف الليل.

وكانت "ليو" التي تسكن في منطقة "تشيفنج" بـ "منغوليا الداخلية" شمالي الصين، وأفراد عائلتها نائمين عندما اشتعلت النار في فرن التدفئة يوم الثلاثاء.

ولحسن الحظ، قام الكلب الصغير، المسمى ""مودو" بالانتباه لما حصل، وأخذ يطرق على الأبواب قبل أن يخرج زوج "ليو"، وهو ما ساعد أفراد الأسرة على الفرار قبل أن تلتهم النار المنزل.

وتابعت: "تساءل زوجي: لماذا يحك الكلب الباب، ففتح الباب ليستطلع الأمر. لم نكن نعرف شيئا عن الحريق. لقد طرق على الباب الأمامي ثم الباب الخلفي".

وأشارت إلى أن بعد أن استيقظ زوجها "قاده الكلب إلى مؤخرة المنزل، ثم رأى النيران في المطبخ، قبل أن يعود لتنبيهنا، ولو كنا بقينا بعدها خمس دقائق لكنا أحرقنا جميعًا حتى الموت".

وشكرت السيدة، الكلب على صنيعه، قائلة: "هذا الكلب الصغير أنقذ حياتي، بعد أن وطرق على الباب. لقد أنقذت حياته، والآن أنقذتني".

إذ أنها وعائلتها تبنوه في الصيف الماضي عندما وجدوا الكلب الهزيل مهجورًا على جانب الطريق. وحثت الناس على عدم أكل لحم الكلاب.