الأربعاء 01 ديسمبر 2021
توقيت مصر 04:51 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

التضامن: بدء تدريب 65 طبيبًا و65 ممرضة بعيادات "2 كفاية"حتى ٢٥ نوفمبر الجاري

وزيرة التضامن
وزيرة التضامن
Native
Teads
في إطار جهود الدولة لمواجهة المُشكلة الســــــــكانية والتي تمثل أحد أهم التحديات التي تعوق مسيرة التنمية وقيام وزارة التضامن الاجتماعي بدورها فى الحد من الزيادة السكانية وتحسين خصائص السكان وذلك من خلال مشروع "2 كفاية" والذي ارتكز على استعادة دور المجتمع المدني في مساندة القضية السكانية.
ومنذ عام 2018، تكثف وزارة التضامن الاجتماعي جهودها مع المجتمع المدني وانتهت من إنشاء وتجهيز وتشغيل 65 عيادة تنظيم أسرة في الجمعيات الأهلية الشريكة بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان، وذلك بهدف سد الفجوة في توفير أدوات تنظيم الأسرة، حسب البيان الذي تلقت" المصريون" نسخة منه.
وقد بدأ مشروع "2 كفاية" في عشر محافظات، وهي الأكثر فقراً والأعلى في معدلات الخصوبة، وتشمل البحيرة، الجيزة، الفيوم، بنى سويف، المنيا، قنا،سوهاج، أسيوط، الأقصر، أسوان، بالإضافة إلى حي الأسمرات.
وقد قامت هذه العيادات بتقديم خدمات تنظيم الأسرة لحوالي 185,000 سيدة منذ بدء المشروع حتى الآن، وتعكف الوزارة في الوقت الحالي على تكثيف تقديم خدمات الصحة الإنجابية مع خدمات تنظيم الأسرة بعيادات "2 كفاية" لتقديم حزمة متكاملة من الخدمات تتوافق مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان من حيث توافر الخدمات وجودتها وإمكانية الوصول إليها بسهولة.
وتتعاون الوزارة في ذلك المشروع مع صندوق الأمم المتحدة للسكان وبتمويل من الاتحاد الأوروبي، وتبدأ الوزارة سلسلة من الورش التدريبية، حيث بدأت تدريب 65 طبيبًا و65 ممرضة بعيادات "2 كفاية" من 14 نوفمبر حتى  25 نوفمبر الجاري، ويتم التدريب بالشراكة مع وزارة الصحة والسكان، حيث ستقوم كوادر قطاع تنظيم الأسرة بوزارة الصحة والسكان بإعداد المحتوى التدريبي والتدريب عليه بمراكز التدريب التابعة لها.
  وتشمل حزمة الخدمات التي سيتم التدريب عليها الحقوق الإنجابية، رعاية ما قبل الولادة، المشورة قبل وبعد الولادة، وتغذية السيدات أثناء الحمل والرضاعة والنفاس، الوقاية والعلاج من التهابات الجهاز التناسلي والأمراض المنقولة جنسياً، التثقيف الصحي ودعم الرضاعة الطبيعية، التشخيص المبكر لسرطان الثدي، إلى جانب خدمات تنظيم الأسرة.
وكان مشروع ""2 كفاية" قد بدأ المرحلة الثانية من التوعية الميدانية عبر أنشطة مسرح الشارع والتفاعل مع النساء في الريف، وذلك من خلال العرض المسرحي "2 كفاية" بواقع عمل عرضين مسرحيين بالساحات والشوارع الرئيسية بكل محافظة بإجمالي 20 عرض مسرحي في المحافظات العشر المستهدفة كمرحلة أولى ويليها البدء في المحافظات العشر الأخرى في مطلع عام 2022.
ويتم عمل هذا العرض المسرحي بقرى حياة كريمة كإحدى التدخُّلات الرئيسية التي تتخذها الحكومة من أجل تحقيق رؤيتها في تحقيق التنمية الاجتماعية الشاملة في قرى حياة كريمة، وتضمين هذه التدخلات مكوناً سكانياً لتغيير الممارسات الخاطئة ولتعزيز القيم الإنجابية والسلوكية الجيدة.
والعرض المسرحي يطرح العديد من التأثيرات السلبية الناتجة عن كثرة الإنجاب، وذلك من خلال طرح مواقف جاذبة للمُشاهد تجعله يُفكّر في الرسائل دون افتعال وتجنب أساليب الوعظ والتخويف.