الخميس 25 فبراير 2021
توقيت مصر 12:27 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

إجراءات قوية من مصر بشأن مواطنيها العالقين بالكويت

مصريون عالقون بالكويت
مصريون بالكويت
 
كشفت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، عن وجود أزمة متمثلة في العالقين في الخارج لا سيما المتواجدين بالكويت.

وناشدت الوزيرة بحسب بيان، كل المصريين الراغبين في العودة إلى عملهم في الكويت أو أي دولة أخرى، تأجيل سفرهم حتى تتضح الصورة بشكل كامل بشأن تعليق حركة الطيران وفتح المجال الجوي، وأن يكون السفر في حالة الضرورة القصوى حتى تتضح الرؤية كاملة بشأن حركة الطيران خلال الفترة المقبلة في ظل انتشار الموجة الثانية لجائحة كورونا.

وذكرت الوزيرة تتابع سير العمل بغرفة عمليات وزارة الهجرة، وموقف المصريين العالقين بالخارج عقب تعليق الطيران في عدد من الدول، من بينها الكويت والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان، في إطار الإجراءات الاحترازية لمجابهة ڤيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وذلك بحضور اللواء مازن فهمي مساعد وزيرة الهجرة لشؤون الجاليات.

وأكدت مكرم أن أزمة العالقين المصريين بالخارج ظهرت مرة أخرى عقب تعليق الطيران بعدد من الدول، وخصوصا تعليق الطيران بالكويت نظرا لسفر عدد من المصريين العاملين بها، وإقامتهم بالإمارات وسلطنة عمان وتركيا كـ «ترانزيت» خلال رحلة عودتهم إلى الكويت.

وخلال متابعتها العمل بغرفة العمليات، قالت إنه تم البدء في التواصل والتنسيق مع وزارة السياحة والآثار وغرفة الشركات السياحية، وكذا التنسيق مع الجهات المعنية، لتقديم كل أشكال الدعم للمواطنين المصريين العالقين، والتواصل مع رموز الجالية المصرية بالإمارات وسلطنة عمان لدعم ومساعدة المصريين العالقين في إطار مبادرة «خلينا سند لبعض».

من جانبه، أوضح اللواء مازن فهمي مساعد وزيرة الهجرة لشؤون الجاليات - خلال استعراضه لعدد العالقين الذين تواصلوا مع غرفة العمليات عبر الوسائل المختلفة أو قاموا بالتسجيل باستمارة العالقين التي أعدتها وزارة الهجرة - أن عدد من قام بالتسجيل وصل لـ 1150 من المصريين العالقين بدولة الإمارات والسعودية وسلطنة عمان وتركيا، وشملت رغباتهم سواء باستكمال الرحلة والبقاء في الدولة العالق بها حتى يتم فتح الطيران للكويت، أو رغبتهم في العودة إلى مصر، أما بخصوص المصريين العالقين بالمملكة العربية السعودية فهم عالقون لانتهاء فترة زيارتهم.

وفي إطار مبادرة "خلينا سند لبعض" وتواصل وزارة الهجرة مع الجاليات المصرية بالخارج، أبدى رموز الجاليات بكل الدول ترحيبهم لمساعدة أي مواطن مصري عالق في الدولة المقيمين بها، مؤكدين استعدادهم لدعم وطنهم والوقوف بجانبه في هذا الظرف الطارئ الذي يمر به العالم أجمع.