الأربعاء 25 نوفمبر 2020
توقيت مصر 07:22 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

أول صور لنجل نادية لطفي الوحيد

نادية لطفي
 

نشرت حسابات فنية على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة نادرة للفنانة الراحلة  نادية لطفي، مع ابنها الوحيد أحمد البشاري.

وظهرت نادية لطفي في صورة معه وهو شاب صغير، وفي صور أخرى وهي تحتضنه وتقبله وهو كبير كما يبدو من الصورة أنه في الأربعين أو الخمسين من عمره.

وشيع المهندس أحمد البشارى نجل الفنانة الراحلة نادية لطفى، جثمان والدته بمسجد مستشفى المعادى، وتم دفن جثمان الراحلة بمقابر العائلة بمدينة 6 أكتوبر، والتى رحلت أمس بعد صراع طويل مع المرض، حيث دفن الجثمان بجوار مدفن الفنانة الراحلة ماجدة .

وتقرر اليوم إقامة مراسم جنازة الفنان نادية لطفى بمسجد مستشفى المعادي العسكري، ومن المنتظر أن يقام عزاء الفنانة الراحلة غدا، الخميس، في مسجد الشرطة بالشيخ زايد.

تزوجت نادية لطفي من جارها الضابط البحري، وشاركت في العمل السياسي بجانب عملها الفني.

يشار إلى أن نادية لطفى ولدت عام 1937 وأدت أول أدوارها التمثيلية فى العاشرة من عمرها وكانت على مسرح المدرسة لتواجه الجمهور لأول مرة، حصلت على دبلوم المدرسة الألمانية عام 1955، اكتشفها المخرج رمسيس نجيب لتقدم فيلم "سلطان" مع النجم فريد شوقي عام 1958، تألقت خلال حقبة الستينيات والسبعينيات من القرن الماضى وقدمت عدد كبير من الأعمال، عرفت بنشاطها الوطنى والإنساني منذ شبابها فكان لها دور مهم في رعاية الجرحى والمصابين والأسرى في الحروب المصرية والعربية بداية من العدوان الثلاثي عام 1956 وما تلاه من حروب وخصوصا حرب أكتوبر 73، آخر أعمالها مسلسل "ناس ولاد ناس" عام 1993  لتتوقف بعده عن التمثيل مكتفية بنشاطها الإنسانى.

وشارك في تشييع الجثمان عدد من الفنانات والنجوم والإعلاميين، على رأسهم أشرف زكي نقيب الممثلين والفنانة دلال عبدالعزيز وابنتها الفنانة دنيا سمير غانم، والفنانات رجاء الجداوي وإلهام شاهين ونهال عنبر والإعلامي وائل الإبراشي.

View this post on Instagram

صور نادرة للجميلة الراحلة #نادية_لطفي مع نجلها الوحيد أحمد #عرب_وود

A post shared by ArabWood (@arabwoodtv) on