الأحد 20 سبتمبر 2020
توقيت مصر 06:38 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

هزّت العراق.. يحرق زوجته وهي حامل

حنين
هزّت العراق.. يحرق زوجته وهي حامل
واقعة صادمة اشتعلت بها مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، حيث تصدر صدر هاشتاج "حق حنين الزبيدي"، ليكشف عن واحدة من أقسى جرائم العنف الأسري، التي وقعت بالبلاد.
وتعود بداية القصة قبل 7 سنوات، حينما اختارت حنين الزواج من رجل اختارته شريكا لحياتها، سنتين من السعادة في البداية عاشتها حنين.
 وبعد 5 سنوات انتظرت فيها أن ترزق بطفل، وبمجرد أن أصبحت حاملا، تعرضت لحادثة بشعة كان زوجها هو البطل.
وقد تعرضت حنين للضرب والربط، وحبسها زوجها في الثلاجة، وكان يمارس عليها عنفه، مدمن على الكحوليات والخمور، وأكثر من مرة تطلب أسرتها منها أن تنفصل عنه إلا أن حنين كانت تفضل البقاء معه لأنها تحبه، حسبما روت قبل وفاتها مباشرة .
وفي المشاجرة الأخيرة، أخذ الزوج ملابس الرضيع الذي كانت حنين حاملا فيه في الشهر الثامن،  وقطعها بالمقص، ثم رش عليها بنزين وأحرقها، لتغطي الحروق 90% من جسدها، ويموت الجنين قبل حنين بفترة قصيرة، وكان هذا الشجار بسبب خلافات في وجهات النظر بمناسبة حفل زفاف شقيقة زوجته.
في البداية كذب الزوج أن يكون له علاقة بهذا الأمر، وقال إن ما وقع كان حادثا، ولكن والدة حنين،
وبحسب بيان عن مركز "النماء" لحقوق الإنسان العراقي،  قالت والدة حنين إنها قبل وفاتها اتصلت بها وروت لها ما حدث تفصيلا وأقرت بأن زوجها هو المسؤول عما تعرضت له.
وفجرت الواقعة مشكلة العنف الأسري، وموجة من التضامن مع ربات البيوت اللاتي يتعرضن لعنف منزلي بشكل متكرر، وطالب الجميع بتوقيع أقصى عقوبة على هذا الزوج.